×
آخر الأخبار
التحالف يشن ثلاث غارات على مواقع الحوثيين شمال "صنعاء" (صورة) ناشط سياسي: الحوثيون يعملون على إستثمار الأزمة الإنسانية في اليمن الإمارات: ميليشيا الحوثي لن تحكم اليمن بالوثائق: الكشف عن العلاقة الخفية بين الحوثيين والقاعدة في اليمن العفو الدولية تطالب بإطلاق سراح ناشط حقوقي اختطفه الحوثيون بـ"الحديدة" مصدر طبي: تسجيل 60 حالة إصابة بوباء الكوليرا غرب "صنعاء" بفوز صعب على الوحدة.. شعب صنعاء ينتزع صدارة دوري ناشئي العاصمة  أزمة المياه.. معاناة السكان اليومية في العاصمة صنعاء قبل حلول العيد: جبايات الحوثيين تتضاعف واحتجاجات لـ«ملاك المحلات» بصنعاء مليشيا الحوثي تقتحم مخازن برنامج الأغذية العالمي بالحديدة والحكومة تُدين

برعاية رسمية.. إشهار المنظمة اليمنية للأسرى والمختطفين بمحافظة مأرب (صور)

العاصمة أونلاين - خاص


السبت, 12 مايو, 2018 - 05:51 مساءً

نُظم صباح اليوم السبت حفل إشهار المنظمة اليمنية للأسرى والمختطفين، بمحافظة مأرب.
 
وفي مستهل الحفل الذي أقيم برعاية رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي بفندق بلقيس قرأ الحاضرون الفاتحة ترحماً على الأسرى والمختطفين الذين فارقوا الحياة نتيجة التعذيب.
 
وأشاد وكيل محافظة مأرب عبد الله الباكري في كلمته، بانطلاق هذه المنظمة، والمعنية بالأسرى والمختطفين، ودعا القائمين عليها الى الاطلاع بمسؤولياتهم ،وفقا للنظام الأساسي للمنظمة.
 
وقال الباكري إن الأسرى والمختطفين وأسرهم  بحاجة  ماسة الى دعم وسند من السلطة المحلية، داعيا قيادة المنظمة الى توثيق وأرشفة أسماء الأسرى والمختطفين وتخليد بطولاتهم.
 
ودعا المنظمة الى أن تغطي جميع محافظات الجمهورية، وكل من تعرض للسجن والتنكيل من مليشيا الحوثي، متمنيا التوفيق والنجاح لقيادة المنظمة في مساعدة الأسرى والمختطفين.
 
من جانبه، ألقى فؤاد الفقيه (مختطف مفرج عنه) كلمة المختطفين قائلا: أن جماعة الحوثي مارست بحق المختطفين كل أصناف وأنواع التنكيل، وتفننت في تعذيب الأسرى والمختطفين.
 
وأضاف " استخدمت مليشيا الحوثي استخدمت الهراوات والقطع الحديدة لتعذيب الأسرى، والكهرباء، وعملت على جلد وتعليق الأسرى، والزج بهم في سجون وزنازين انفرادية.
 
وأكد أن اطالة أمد الاختطاف ، وربط مصير المختطفين بالمسار السياسي يضاعف من معاناتهم، وأهليهم وذويهم.
 
وناشد الفقية الحكومة الشرعية، والمبعوث الأممي وجميع المنظمات الدولية، والاقليمية والمحلية، العمل الحثيث لإطلاق سراح المختطفين، والمخفيين قسريا، دون شرط أو قيد، وتمكينهم من حقوقهم.
 
من جانبه قال أمين الثلاياـ أمين عام المنظمة في كلمة له إن "القيم الانسانية والاخلاقية توجب علينا جميعا ان نتحمل المسؤولية تجاه الاسرى والمختطفين بدءا بالجهات الرسمية ومنظمات المجتمع المدني وكافة وسائل الاعلام المختلفة وكذلك القطاع الخاص في التخفيف من معاناة الاسرى والمختطفين ورعايتهم ماديا وصحيا حتى يتم الافراج عنهم".
 
وأضاف "إننا في المنظمة اليمنية للأسرى والمختطفين نعاهد اخواننا في سجون المليشيات باننا  لن نتوانى في بذل الجهد في كافة المجالات حتى يتنفسوا الحرية , واننا بصدد تنفيذ العديد من البرامج والانشطة المختلفة".
 
وبين أن " الاسير او المختطف ليس فردا بعينه وانما اسرة كاملة من اب وام وابناء واقارب فهم جميعا يعانون مرارة الالم وصعوبة العيش وهذا يستوجب علينا جميعا ان نتعاون في رعايتهم , ونتحمل المسؤولية الاخلاقية تجاههم".
 
وفي ختام فعالية الحفل قرأ سمير الضبياني (أحد مؤسسي المنظمة)، وقال إن تأسيس المنظمة يأتي في سياق توسيع العمل المدني المناهض لجرائم الاختطاف والاخفاء القسري والذي تنتهجه المليشيات الخارجة عن النظام والقانون.
 
وأوضح البيان أن "المنظمة اليمنية للأسرى والمختطفين خرجت من رحم المعاناة والالم ، حيث وان اغلب مؤسسوها كانوا مختطفين ومخفيين قسرا في سجون الانقلاب لعدة سنوات".
 
وأكد البيان أن "المنظمة وفي مسيرتها الانسانية تعتمد المعايير الدولية في جميع برامجها وانشطتها المختلفة , كما تسعى الى ترسيخ القيم الاخلاقية  في رعاية وتأهيل الاسرى والمختطفين وذويهم" .
 
ودعا البيان" كافة المنظمات المحلية والاقليمية والدولية الى الشراكة القائمة على تعزيز ثقافة حقوق الانسان والانتصار لقيم الحرية والكرامة، مطالبا وسائل الاعلام المختلفة الى تعزيز دورها الريادي في مناصرة الاسرى المختطفين وتعرية المجرمين للراي العام"
 
كما طالب الجهات الرسمية الى القيام بواجبهم تجاه الاسرى المختطفين وذويهم وفقا للأنظمة والقوانين النافذة، وحث البيان القطاع الخاص الى الاسهام في دعم وتبني المشاريع الانسانية للمنظمة والتي تساهم في التخفيف من معاناة الاسرى والمختطفين. الذي اقيم بفندق بلقيس قرأ الحاضرون الفاتحة ترحما على الأسرى والمختطفين الذين فارقوا الحياة نتيجة التعذيب.




لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً