×
آخر الأخبار
صحيفة: ترتيبات بين الحكومة والحوثيين على بدء صرف رواتب الموظفين الشهر القادم لماذا وصفت مليشيا الحوثي صريعها المؤسس بـ"قرين القرآن"؟! "الغاز المنزلي" في مناطق سيطرة المليشيات.. أزمة تتفاقم ومعاناة لا تنتهي شهود عيان: حريق هائل في محلات مخازن بيع السلاح وسط العاصمة صنعاء مليشيا الحوثي تواصل ابتزاز تجار أمانة العاصمة وتطالبهم بمعالجة جرحاها سجن عاملة طوارئ أمريكية لإغلاقها خط الهاتف على المتصلين استشهاد فلسطينيين اثنين في إطلاق الاحتلال الاسرائيلي النار على تظاهرات شمال غزة البنك الدولي يؤكد مواصلة التعاون مع الحكومة اليمنية لدعم الاحتياجات الإنسانية والتنموية الحكومة تدعو المغرر بهم في صفوف الحوثيين للعودة إلى صوابهم والانتصار للدولة اختفاء "الصماد" يشعل الخلافات الحوثية وأنباء عن توقيفة من قبل زعيم الحوثيين

تهديدات إيران لأمن اليمن والمنطقة.. تتصدر أعمال القمة العربية في السعودية

العاصمة أونلاين - خاص


الإثنين, 16 أبريل, 2018 - 12:16 صباحاً

تصدرت قضية تهديدات إيران لأمن اليمن والإقليم، تناولات وكلمات القادة العرب خلال انطلاق أعمال القمة العربية في دورتها الـ29، اليوم الأحد، بالظهران في المملكة العربية السعودية.

وركزت الجلسة الافتتاحية للقمة على إدانة القادة العرب، لاستهداف المملكة العربية السعودية بالصورايخ البالستية من قبل مليشيات الحوثي الانقلابية في اليمن والمدعومة من إيران، واستمرار دعم إيران للمليشيات في اليمن، داعين في الوقت ذاته إيران إلى وقف دعم المليشيات وبناء علاقات حسن جوار مع الدول المجاورة.
 
عاصفة الحزم: تعبير عن الإرادة العربية لمواجهة أطماع إيران
في البداية، أكد رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي، خلال كلمته في الجلسة الافتتاحية للقمة العربية، اليوم الاحد، على أن عاصفة الحزم، انطلقت كتعبير عن إرادة عربية أصيلة لمواجهة الأطماع التوسعية الإيرانية، ومشروعها الطائفي التخريبي.

مشيراً إلى أن المشروع الإيراني يهدف الى زعزعة استقرار كيان الدول العربية بدعم مليشيات مسلحة، واللعب على تغذية التوترات المذهبية، للتسلل عبر ذلك في فرض مشروعها.

ودعا الرئيس هادي، المجتمع الدولي الى مساندة ودعم التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن باعتباره يحمي العالم من أخطر مشروع يهدد الأمن الدولي وليس المنطقة العربية فحسب، مشدداً على أن ذلك يحتم عليهم دعم التحالف العربي، لاستكمال إنهاء الانقلاب قبل ان يكتووا بنار إيران ووكلائها .

وأشار الى أن تكرار استهداف الأراضي السعودية من قبل الحوثيين بصواريخ بالستية ايرانية، ومهاجمة ناقلة نفط سعودية مؤخرا في البحر الاحمر، هي رسائل ايرانية ونهج إرهابي يحتاج تكاتف الجميع لاستعادة الدولة وإنهاء الانقلاب وقطع الأيدي الإيرانية العابثة .

وأكد الرئيس على تمسك الحكومة الشرعية في اليمن بخيار السلام ونبذ العنف، والتجاوب مع كل جهود إنهاء الحرب واحلال السلام وفقا للمرجعيات المتفق عليها.

ولفت إلى أن الممارسات التي تنتهجها القوى الانقلابية تؤكد باستمرار عدم جديتها للمضي في طريق الحل السياسي السلمي، وذلك التعنت أسهم ويسهم في استمرار مأساوية الأوضاع الإنسانية وتفاقمها إلى الحد الذي لا يمكن احتماله أو السكوت عليه.
 
الملك سلمان يشدد على وحدة اليمن ورفض تدخلات إيران
أما الملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز فقد أكد خلال كلمته الافتتاحية للقمة العربية في دورتها الـ29، على دعم وحدة اليمن وسيادته واستقلاله، وإدانة التدخلات الإيرانية السافرة في الشؤون الداخلية للدول العربية.

ورحب الملك سلمان بالبيان الصادر عن مجلس الأمن الذي أدان بشدة إطلاق ميليشيا الحوثي الانقلابية صواريخ باليستية إيرانية الصنع تجاه المدن السعودية.

وشدد في الوقت ذاته على دعم الحل السياسي في اليمن وفق المبادرة الخليجية وقرارات مجلس الامن، وكذا ودعم المجتمع الدولي في جهوده لإيصال المساعدات الإنسانية إلى اليمن.

بدوره، أدان أمير الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح، الهجمات الصاروخية المتكررة على المملكة، داعياً إيران لوقف دعم المليشيات، ومشيداً في الوقت ذاته بجهود التحالف العربي لإعادة الأمن لليمن.

من جانبه،  قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أن "مصر لن تقبل قصف الأراضي السعودية من المليشيات  بالصواريخ الباليستية"، مشيرا إلى أن الأمن القومي العربي كل لا يتجزأ .
 
الحوثيون مصدر لعدم الاستقرار في اليمن
قال أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، ان مليشيا الحوثيين الانقلابية المدعومة من ايران باتت خطراً على اليمن وتشكل مصدرا لعدم الاستقرار في اليمن، وتهدد المنطقة ودول الجوار.

وأوضح ان سياسة ايران ركزت على الاستفادة من هشاشة الوضع اليمني لإضرام الحرب الطائفية، موكداً "إن التدخلات الإيرانية في الشأن العربي استفحلت وبلغت حداً غير مسبوق من الاجتراء والتي لا تستهدف خير العرب أو صالحهم".

وشدد أبو الغيط على ضرورة توحد الموقف العربي لإدانة التخريب والتدمير والعدوان الإيراني على المنطقة ،  ومن أجل استعادة الاستقرار لليمن بعد سنوات من الاحتراب والفوضى.

وأكد البيان الختامي للقمة العربية، على مساندة القادة العرب لجهود التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن لإنهاء الانقلاب ودعم الحل السياسي عل أساس المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن 2216.

وأعرب البيان عن إدانتهم وبأشد العبارات لما تعرضت له المملكة العربية السعودية من استهداف لأمنها عبر إطلاق ميلشيات الحوثي المدعومة من إيران (119) صاروخا بالستيا على مكة المكرمة والرياض وعدد من مدن السعودية .

ودعا البيان، المجتمع الدولي بتشديد العقوبات على إيران وإلزامها بالتوقف عن دعم الجماعات الارهابية ووقف دعم المليشيا الحوثية الإرهابية و تزويدها بالصواريخ البالستية الإيرانية المنشأ والصنع التي توجه على المدن السعودية الآهلة بالسكان.

كما دعا البيان، إيران إلى سحب مليشياتها من المدن العربية في سوريا واليمن، وبناء علاقات تعاون وحسن جوار مع الدول المجاورة على أساس احترام مواثيق الأمم المتحدة والجامعة العربية بما يسهم في ارساء دعائم الامن والسلام في المنطقة.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً