×
آخر الأخبار
صنعاء: توزيع مساعدات إيوائية على 200 أسرة متضررة من الأمطار بمخيم الخانق دراسة: إصابة الحوامل بالسكري تجعل الأطفال أكثر عرضة لـ "التوحد" اعتراض "باليستي" أطلقته مليشيات الحوثي على الرياض صعدة: الجيش يواصل تأمين المواقع المحررة في رازح ويطهرها من الألغام السلطة المحلية بمأرب تشيد بدور مركز تأهيل الأطفال المجندين الجيش الوطني يحرر مرتفعات استراتيجية بمنطقة البرح غربي تعز الرئيس هادي  يوجه جهاز الرقابة والمحاسبة بفضح شبكات نهب المال العام الجيش يعلن تحرير سلسلة جبلية في رازح بمحافظة "صعدة" نازحو الحديدة.. من نار الحرب إلى رمضاء الحوثيين في صنعاء حقوق الإنسان تحمل المليشيا الحوثية مسؤولية حياة وسلامة الأكاديميين المختطفين

« شُمّ الأنوف» برنامج يستعرض قصص المختطفين في سجون المليشيات ومقاومتهم للسجن والسجان

العاصمة أونلاين - خاص


الثلاثاء, 29 مايو, 2018 - 11:19 مساءً

تبث قناة سهيل الفضائية ضمن خارطتها البرامجية لشهر رمضان، برنامج "شمّ الأنوف" المخصص لعرض قصص مختطفين مفرج عنهم من سجون مليشيات الحوثي بالعاصمة صنعاء.

ويستعرض البرنامج الذي يعده ويقدمه الإعلامي محمد الحاوري ومن إخراج عاصم السروري، واقع وظروف المعتقل لبعض المختطفين المفرج عنهم من سجون الحوثيين، وطريقة مواجهة  صلف المليشيات وأساليب التعذيب المتوحشة التي تتبعها تجاه المختطفين.

وقال مخرج البرنامج عاصم السروري في تصريح لـ"العاصمة أونلاين"، أن فكرة البرنامج كانت منذ العام الماضي إلا انها تأجلت بسبب ظروف بعض المختطفين وكذا التجهيزات والترتيب"

وأضاف، أنه وخلال جلوس المذيع الحاوري قبل تجهيز البرنامج مع بعض المختطفين والاستماع لقصصهم ومعاناتهم، ولّدت لديه الحماس للفكرة وتم التواصل مع رابطة أمهات المختطفين للتعاون في التنسيق مع المختطفين المفرج عنهم.

وأوضح السروري،  أن أغلبية المختطفين المفرج عنهم  أكاديميين وكوادر مؤهلة وكل شخص لديه جانب إبداعي في مجال معين.

وقال أنه وخلال فترة الاختطاف لمعظم المختطفين في سجون المليشيات ورغم المعاملة القاسية تجاههم، كانت هناك حالة من المقاومة للسجن والسجان، فمنهم من كتب الشعر كالشاعر ابراهيم محي الدين ومنهم من ألف الرواية كالصحفي اكرم القدمي وكثيرين أنتجوا أعمال أدبية وإبداعية في إطار الفعل المقاوم ومن هنا جاءت فكرة تسمية البرنامج"شُم الأنوف" للإيضاح أنهم لم يرضخوا لظروف السجن والتعذيب ومحاولات التركيع والإذلال التي انتهجتها تجاههم المليشيات.

وأشار إلى أن البرنامج تطرق الى جانب من أساليب التعذيب من خلال الحوار المختطفين وكيف جرى مقاومة التعذيب بالتكاتف والأعمال الإبداعية وإقامة فعاليات خاصة بهم داخل السجن كحفلات الخطوبة وهذا يخلد نوع من المقاومة التي قهرت الحوثيين من داخل المعتقل.

وقال أن نجاح البرنامج تطلب جهود كبيرة في التنسيق والوصول للمختطفين المفرج عنهم، مضيفاً "اتضح لنا أن اغلب المختطفين من سجون المليشيات في صنعاء بالدرجة الأولى كون أعمال الاختطاف تصدرتها وأعلب السجون في صنعاء".

ورغم أن البرنامج يستعرض قصة 30 مختطف تم التركيز فيها على الأولوية لمن لديهم جوانب إبداعية،  الا ان المخرج عاصم السروري ، أكد على أن القناة ستعمل على استيعاب قضايا كل المختطفين المفرج عنهم وعرضها في إطار تغطيتها الاعتيادية أيضاً.

وكلمة "شم الأنوف" هي كلمة مقتبسة من قصيدة للشاعروالثائر الشهير ضد النظام ألإمامي حتى ستينات القرن العشرين محمد محمود الزبيري، لقصيدة قال فيها"خرجنا من السجن شُّم الانوف.. نمر على شفرات السيوف.." وهي في اللغة لفظ يوحي بالعزة والشموخ.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً