×
آخر الأخبار
تقرير حقوقي: 19 حالة إنتهاك ضد الصحفيين ونشطاء وسائل التواصل خلال مارس وإبريل مليشيا الحوثي تلزم مدارس صنعاء بتجهيز قوافل غذائية لمقاتليها في ذكرى استشهاده الرابعة.. نائب الرئيس يعاهد "القشيبي" بالسير على دربه لاستعادة الجمهورية ناطق التحالف: الجيش الوطني ومدفعيته باتت على بُعد 21 كيلو مترآ من صنعاء  صنعاء: جماعة الحوثي تلزم موظفي الأحوال المدنية بحضور دورات طائفية ريال مدريد يحتفظ بعرشه بعد فوزه على ليفربول في نهائي أبطال أوروبا راموس ينهي مشوار صلاح في نهائي دوري الأبطال رابطة العالم الإسلامى تطلق حملتها الثانية لإغاثة 75 ألف نازح فى اليمن إعصار "ماكونو" لا يزال من الدرجة الأولى وارصاد المهرة يحذر المواطنين البيضاء: مصرع 16 من مليشيا الحوثي والتحالف يدمر عربة تابعه لهم في الملاجم

بعد جرعة الخبز.. الحوثيون يرفعون أسعار الغاز المنزلي بصنعاء

العاصمة أونلاين - خاص


الاربعاء, 07 فبراير, 2018 - 05:17 مساءً


يصطف الآلاف من سكان العاصمة صنعاء في طوابير طويلة أمام محطات الغاز المنزلي أملاً في الحصول على اسطوانة غاز، بالرغم من ارتفاع ثمنها إلى أسعار مضاعفة بفعل الجرعة الحوثية الجديدة.
 
المواطن محمد السلامي، أشار في حديثه لـ"العاصمة أونلاين" إلى أن صنعاء صحت اليوم على أسعار مرتفعة للغاز المنزلي، مبيناً أن معظم المحطات باعت الغاز المنزلي بسعر 5200 ريالاً للعشرين اللتر.
 
وقال السلامي "إن مئات العائلات تنتظر ليصل دورها يوم أو يومين لتعبئة أسطوانة غاز منزلي واحدة فقط وبعضهم لا يتمكنون من الحصول عليها".
 
ويثير ارتفاع سعر مادة الغاز المنزلي والمشتقات النفطية في العاصمة صنعاء سخطاً شعبياً واسعاً، إذ أن الحوثيين استبقوا اجتياح صنعاء بالاعتراض على رفع الدعم عن المشتقات النفطية في يوليو/تموز 2014م واعتصموا عِدة أشهر قبل اسقاط العاصمة.
 
وتباع أسطوانة الغاز المنزلي (20 لترا) للمواطن، بـ 4500 ريال، فيما التكلفة الحقيقة للأسطوانة الواحدة لا تتجاوز مبلغ 1800 ريال، شاملة سعر التعبئة من المصدر، وتكاليف النقل من مأرب إلى المحافظات، وأرباح محطات ومراكز البيع في السوق المحلية.
 
وكانت مليشيا الحوثي- في وقت سابق- حددت سعراً جديداً، لرغيف الخبز، البالغ وزنه 70 جراما، بعشرين ريالا.
 
وذكرت  وسائل اعلام تابعة للحوثيين، أن القيادي الحوثي حمود عباد والمعيّن أميناً للعاصمة، أصدر قرارا، مفاده أن وزن الرغيف بأنواعه في المخابز والأفران الآلية والشعبية ينبغي أن لا يقل عن 70 جراما، وبالمواصفات القياسية المعتمدة والاشتراطات الصحية، ووفقاً للقوانين واللوائح النافذة.
 
وحدد القرار سعر الكيلو جرام من الرغيف بأنواعه بـ280 ريال للمستهلك من الأفران ومنافذ البيع.
 
ويعيش السكان في مناطق سيطرة الحوثيين أوضاعاً إنسانية صعبة، بسبب امتناع المليشيا الانقلابية عن صرف مرتبات الموظفين منذ أكثر من عام، وكذا انعدام الأعمال وإقدام المليشيات على بيع المواد الإغاثية المقدمة من المنظمات الإنسانية بأسعار مضاعفة.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً