×
آخر الأخبار
قيادي حوثي يصل "الرياض" ويعلن انشقاقه عن المليشيا الانقلابية أراضي الدولة بصنعاء.. ساحة مفتوحة لنهب الحوثيين وتحويلها إلى استثمارات «صور خاصة» قيادي في جماعة الحوثي يقيم عرساً لابنه بنحو 20 مليون ريال الخارجية السعودية: حادثة خاشقجي "خطأ جسيماً" ونبحث عن جثمانه مركبة فضاء تبدأ رحلة إلى عطارد تستغرق 7 سنوات قتلى وجرحى حوثيين في قصف الجيش لتجمعاتهم شرقي صنعاء منظمة "صدى" تدرب 17 إعلامياً بمأرب على المهارات اللغوية والصوتية وزير التربية: الانقلاب الحوثي أدى إلى تدمير النظام التعليمي في اليمن مركز الملك سلمان يوزع 94 طنا من المساعدات الغذائية في المهرة ومأرب مساع حوثية للسيطرة على "صناعة الأدوية" في اليمن

بعد جرعة الخبز.. الحوثيون يرفعون أسعار الغاز المنزلي بصنعاء

العاصمة أونلاين - خاص


الاربعاء, 07 فبراير, 2018 - 05:17 مساءً


يصطف الآلاف من سكان العاصمة صنعاء في طوابير طويلة أمام محطات الغاز المنزلي أملاً في الحصول على اسطوانة غاز، بالرغم من ارتفاع ثمنها إلى أسعار مضاعفة بفعل الجرعة الحوثية الجديدة.
 
المواطن محمد السلامي، أشار في حديثه لـ"العاصمة أونلاين" إلى أن صنعاء صحت اليوم على أسعار مرتفعة للغاز المنزلي، مبيناً أن معظم المحطات باعت الغاز المنزلي بسعر 5200 ريالاً للعشرين اللتر.
 
وقال السلامي "إن مئات العائلات تنتظر ليصل دورها يوم أو يومين لتعبئة أسطوانة غاز منزلي واحدة فقط وبعضهم لا يتمكنون من الحصول عليها".
 
ويثير ارتفاع سعر مادة الغاز المنزلي والمشتقات النفطية في العاصمة صنعاء سخطاً شعبياً واسعاً، إذ أن الحوثيين استبقوا اجتياح صنعاء بالاعتراض على رفع الدعم عن المشتقات النفطية في يوليو/تموز 2014م واعتصموا عِدة أشهر قبل اسقاط العاصمة.
 
وتباع أسطوانة الغاز المنزلي (20 لترا) للمواطن، بـ 4500 ريال، فيما التكلفة الحقيقة للأسطوانة الواحدة لا تتجاوز مبلغ 1800 ريال، شاملة سعر التعبئة من المصدر، وتكاليف النقل من مأرب إلى المحافظات، وأرباح محطات ومراكز البيع في السوق المحلية.
 
وكانت مليشيا الحوثي- في وقت سابق- حددت سعراً جديداً، لرغيف الخبز، البالغ وزنه 70 جراما، بعشرين ريالا.
 
وذكرت  وسائل اعلام تابعة للحوثيين، أن القيادي الحوثي حمود عباد والمعيّن أميناً للعاصمة، أصدر قرارا، مفاده أن وزن الرغيف بأنواعه في المخابز والأفران الآلية والشعبية ينبغي أن لا يقل عن 70 جراما، وبالمواصفات القياسية المعتمدة والاشتراطات الصحية، ووفقاً للقوانين واللوائح النافذة.
 
وحدد القرار سعر الكيلو جرام من الرغيف بأنواعه بـ280 ريال للمستهلك من الأفران ومنافذ البيع.
 
ويعيش السكان في مناطق سيطرة الحوثيين أوضاعاً إنسانية صعبة، بسبب امتناع المليشيا الانقلابية عن صرف مرتبات الموظفين منذ أكثر من عام، وكذا انعدام الأعمال وإقدام المليشيات على بيع المواد الإغاثية المقدمة من المنظمات الإنسانية بأسعار مضاعفة.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً