×
آخر الأخبار
ما السر وراء تجنيد مليشيا الحوثي للموظفات في القطاع الحكومي الخاضع لها في صنعاء..؟ مليشيات الحوثي تستولي على دار حديث سلفية جنوب صنعاء في ظل تفشي "كورونا".. "الحوثية" تحشر مئات المختطفين في زنازين ضيقة بأحد سجونها في صنعاء رابطة حقوقية تدين اختطاف "الحوثية" للفنانة الحمادي وتطالب بالإفراج الفوري عنها رابطة الامل تختتم الدفعة الثالثة من مشاريع العيش الكريم لشريحة المقعدين بمأرب العرادة: مليشيا الحوثي وكيلاً للمشروع الفارسي ومعركتنا معها معركة هوية وتاريخ ووطن مليشيا الحوثي تشنّ حملات جبايات على تُجار العاصمة وتغلق عددا من المحلات التجارية الحكومة ترد بالأرقام ... 70% من واردات الوقود تذهب إلى مناطق مليشيا الحوثي تكتم على أعداد المصابين.. وإجراءات حوثية في مستشفى الكويت تزيد من تفشي "كورونا" لعدم استماعهن لمحاضرة حوثية.. المليشيا تمنع النساء من "التراويح" في مسجد الإيمان بالحصبة

منظمة "سام" تدين استمرار محاكمة المليشيا للصحفيين وتطالب بإيقافها

العاصمة أونلاين/ متابعة خاصة


الأحد, 28 فبراير, 2021 - 09:48 مساءً

أكدت منظمة سام للحقوق والحريات، اليوم الأحد، أن ميليشيا الحوثي تعتمد على أحكام جهات قضائية تسيطر عليها كغطاء لممارسة انتهاكاتها بحق خصومها السياسيين.

 

وأدانت المنظمة في بيان لها استمرار إصدار المحاكم التابعة للمليشيا الحوثية قرارات بإعدام خصومها السياسيين والناشطين والصحفيين.. مؤكدة على أن "تلك الممارسات تعكس العقلية الإقصائية الموغلة في انتهاك حقوق الإنسان في ظل صمت دولي مقلق".

 

وأضافت "تتابع بقلق وترقب بالغين محاكمة عدد من الصحفيين أمام محكمة الاستئناف التابعة لمليشيا الحوثي اليوم الأحد، وكذلك إصدار قرار المحكمة الجزائية المتخصصة بصنعاء إعدام 7 يمنيين بتهمة إفشاء أسرار عسكرية وإعانة "العدوان""

 

وأشارت "سام" الى أن المحكمة قضت "بإدانة جميع المتهمين بالتهم المنسوبة إليهم في قرار الاتهام، والحكم عليهم بالإعدام تعزيرًا"، لافته الى أن "هذا الحكم يخالف مبادئ المحاكمة العادلة، لا سيما وأن تلك المحاكم منعدمة التأثير وباطلة وفقا لمبادئ القانون، كونها تخضع لإشراف جماعة مسلحة، ولا يمكن الاعتداد بحكمها".

 

وأكدت أن المحاكمات واستمرار صدور الاحكام بصورة متشابهة في التهم والقرارات، يشير إلى أن المليشيا الحوثية تعتمد على أحكام الجهات القضائية التي تسيطر عليها كغطاء لممارسة انتهاكاتها بحق خصومها السياسيين، حيث تساعدها تلك الأحكام في التخلص منهم ومصادرة ممتلكاتهم تحت ذريعة القانون".

 

وجددت المنظمة مطالبتها المجتمع الدولي "بالتحرك الفوري والجاد لوقف هذه المحاكمات العبثية، وأحكام الإعدام المتكررة"، مؤكدة أن "المجتمع والأجهزة الدولية تتحمل المسئولية القانونية والأخلاقية إزاء استمرار تلك المحاكمات وإصدار أحكام الإعدامات بسبب موقفها السلبي والذي اتخذته المليشيا كغطاء لجرائمها المرتكبة بحق المدنيين اليمنيين".

 

ودعت المجتمع الدولي ومجلس الأمن إلى "ضرورة الإسراع ووضع خطة شاملة تضمن إقرار نظام ديموقراطي يحمي حقوق اليمنيين ويلبي تطلعاتهم وآمالهم".

 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً