×
آخر الأخبار
الجيش يباغت الميليشيات في جبهات شبوة ويوقع قتلى وجرحى بعناصرها غرب مارب تحدث بلسان الوصاية.. (إيرلو) الى أبعد حدود الجرأة متجولاً بين"الخِرَق" الخضراء لأتباعه بصنعاء العديني: بلادنا تحتاجنا جبهة واحدة في لحظة المواجهة مع الإمامة فلانخذلها كابوس "مولد" الحوثيين على المختطفين.. صحفي محرر يروي تجربته أذى الحوثي لم يستثن أحداً .. صورة صنعاء الحقيقية يوم المولد النبوي..؟ (تقرير خاص) نقابة المعلمين تجدد التحذير من مخاطر تسييس وتطييف التعليم في صنعاء وعدن الجيش الوطني يحرر مواقع استراتيجية جنوب مأرب وخسائر جديدة للميليشيات في جريمة صادمة ووحشية.. مشرف حوثي يقتل زوجته ويمثّل بجثتها غربي ذمار منظمات حقوقية ومدنية تدعو المجتمع الدولي لتصنيف "الحوثية" جماعة إرهابية في سجون الميليشيات الحوثية.. أمهات المختطفين تفصح عن أرقام مفزعة لضحايا الخطف والقتل تحت التعذيب

وفاة أكاديمي أوقف الحوثيون راتبه وطردوه وأسرته من سكن الكلية

العاصمة أونلاين-خاص


السبت, 25 سبتمبر, 2021 - 11:29 مساءً

توفي يوم الخميس الماضي أكاديمي يمني في العاصمة صنعاء بعد تدهور صحته، وضغوط مارستها عليه مليشيات الحوثي.

وقالت مصادر أن الدكتور شوقي الغيل تعرض للظلم من قبل عمادة كلية المجتمع التابعة لمليشيات الحوثي، حيث قامت بإخراجه من سكن الكلية وتوقيف راتبه، ومنعه من التدريس في الكلية، ليضطر لإلقاء محاضراته في محيط الكلية.

وقالت الأكاديمية في كلية الإعلام بجامعة صنعاء دولة الحصباني أن عمادة الكلية شنت حربا على الدكتور شوقي الغيل، ومنعته من دخول السكن والكلية،  وألغت عضويته في مجلس الكلية، الذي كان رئيسا لأحد الأقسام فيها.

وأضافت الحصباني في منشور على صفحتها بـ"فيسبوك" أن عمادة الكلية كانت قد وعدت بتسكينه في سكن الكلية، وحل مشكلته، وأصدر العميد الجديد توجيها بتسكينه في أحد الشقق الشاغرة في سكن الكلية، ولكنها عادت تماطل لعدة أشهر، وبعدها تفاجأ باتصال يخبره بضرورة إخلاء الشقة لأكاديمي جديد عاد لتوه من الابتعاث في الخارج، ولم يبدأ حتى في ممارسة عمله في الكلية، وهو بدوره قام بأخذ أسرته ودخل الشقة، غير أن عمادة الكلية استدعت عناصر من الأمن التابع للمليشيا، لاقتحام السكن، ومنع من دخول السكن، وظلت أسرته محاصرة في الشقة بلا طعام إلا ما يقدمه الجيران، قبل أن تصدر عمادة الكلية بمنع إدخال أي شيء لأسرته.
بعد هذا الظلم الذي مارسته مليشيات الحوثي بحقه وحرمانه من حقه في السكن والراتب الذي أوقفته المليشيات، سقط على الأرض بصورة مفاجئة يوم الخميس 16 سبتمبر  وفقد وعيه ، وتم إسعافه إلى المستشفى الجمهوري وأدخل العناية المركزة، قبل أن يغادر الحياة ويرتقي إلى ربه مظلوما، يشكوا إلى الله ظلم المليشيا الحوثية.
ويتعرض الأكاديميون في صنعاء لضغوط مختلفة من قبل مليشيا الحوثي، بهدف تسريحهم واستبدالهم بآخرين من صفوفها، ولعل أبرز ما يتعرض له أكاديميي صنعا، إيقاف الرواتب والتضييق في العمل، والبعض منهم تعرض للإغتيال أو الضرب.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً