×
آخر الأخبار
 فرنسا تؤكد استعدادها لدعم الحكومة اليمنية في القطاعات الانتاجية   مأرب.. الوحدة التنفيذية تسجل 535 حريقا في مخيمات النزوح الصرف الصحي ..كيف جعلتها مليشيا الحوثي معضلة تهدد سكان صنعاء ؟ حريق يلتهم عدد من المحلات التجارية بصنعاء القديمة مدير "وطن التنموية": نفذنا مشاريع متعددة ومتميزة خلال رمضان   الحوثي يتهرب ويرفض الكشف عن مصير السياسي المختطف "محمد قحطان"   صنعاء.. نجل القاضي "قطران" يدعو لإنقاذ حياة والده المختطف في السجون الحوثية مقابل تخمة الحوثي.. الفقر وغلاء الأسعار "يصادران" فرحة "العيد" على سكان "صنعاء" صنعاء.. إطلاق سراح رئيس نادي المعلمين من السجون الحوثية مركز الملك "سلمان" يدشن توزيع مشروع زكاة الفطر في اليمن

  "تقود البلاد نحو العملة الإيرانية".. كيف علق خبراء الاقتصاد على قرار الحوثي صك عملة معدنية فئة 100 ريال؟

العاصمة أونلاين - خاص


السبت, 30 مارس, 2024 - 11:52 مساءً

أعلن فرع البنك المركزي في صنعاء والذي تديره مليشيا الحوثي، السبت، صك عملة معدنية من فئة 100 ريال، زاعما ان ذلك لن يؤثر على قيمة العملة الوطنية في البلاد، الأمر الذي سخر منه خبراء الاقتصاد.
 
وأوضح القيادي الحوثي "هاشم إسماعيل" محافظ البنك بصنعاء، أن إقدام البنك على صك العملة المعدنية يأتي ضمن ما سماها "الحلول لمواجهة مشكلة العملة التالفة"، زاعما أنها "لن تؤثر على أسعار الصرف كونها بديلا عن التالف".
 
غياب الأوراق النقدية في صنعاء والمناطق التي تسيطر عليها المليشيا خلال الفترة السابقة نتج عنه مشاكل اجتماعية واقتصادية مستمرة، الأمر الذي مثل احراج للحكومة الحوثية غير المعترف بها.
 
خبراء ومختصون اقتصاديون سارعوا للرد على قرار البنك المركزي، ووصفه البعض بأنه كارثة بكل المقاييس، أن صك ١٠٠ ريال معدنية يعني أن العملات المعدنية والورقية ما دونها انتهت تماما.
 
وتساءل البعض عقب اعلان القرار قائلا " أي بنك سيقبل يدخلها خزينته، واي صراف سيودعها عنده أو يتعامل بها؟ على من تضحكون؟".
 
القرار الكارثة  
 
الصحفي المختص بالشؤون الاقتصادية فاروق الكمالي علق على خبر البنك المركزي بالقول " أنت كارثة  كارثة كارثة" موضحا " بدل ما كان الألف الورقي بقيمة الف  وحدة معدنية  سيكون الان بقيمة عشر وحدات معدنية".
 
وفي تصريح لـ"العاصمة أونلاين" قال الكمالي "لا قيمة لما اصدره الحوثي غير أنه يحاول أن يصورها كبطولة ، وهي سكت في البدرون بصنعاء، لكنها تدق المسمار الأخير في نعش الريال اليمني، ونحن في الطريق إلى العملة الإيرانية".
 
وفي تصريح آخر في صفحته على "فيس بوك"  قال الكمالي "العملة المعدنية هي بالأساس مشتق لعملة أكبر، وأن يتم صك ١٠٠ ريال معدنية فهذا يعني أن العملات المعدنية والورقية ما دونها انتهت تماما وبالتالي فإن اصغر وحدة من العملة اليمنية هي ١٠٠ ريال".  
 
وأضاف الكمالي قائلا " لا وقال هذه العملة لن تأثر على سعر الصرف، أنت كارثة  كارثة كارثة ، هذه الضربة القاضية  للريال  وليست منجز".
 
وأشار الكمالي الى أنه "في بدروم البنك المركزي اليمني صنعاء هناك تصك العملات المعدنية رسميا من زمان وليس من اليوم فهذه الكسور ليس لها أي معنا في سداد المدفوعات ويتم التعامل بها محليا فقط ككسور".
 
 
على من تضحكون؟

"تزحزح الفأر فولد فلسا، وبدون طير جمهوري!!!" هكذا علق الصحفي والخبير الاقتصادي محمد الجماعي على خبر البنك المركزي، وتساءل في صفحته على فيس بوك " الان أيش من حل هذا يا فقاعة القرن! أي بنك سيقبل يدخلها خزينته، واي صراف سيودعها عنده أو يتعامل بها؟ على من تضحكون؟".
 
وقال الجماعي "العملة الوطنية مثل علم الجمهورية واسمها مش من جاء طبع، كل قراراتكم من داخل السوق السوداء حتى العملة طبعتوها في سوق الحدادين، كل محاولات الحوثي لتجميل قبحه الاقتصادي باءت بالفشل".
 
وأضاف " واليوم عملة معدنية صكوها في سوق الملح! يريدون اعادتنا إلى عهد الريال الفرنسة بكل وضوح، الفرصة أمامكم مجانية، البنك المركزي فتح لكم ذراعيه وبدون عقوبات على جرائمكم السابقة، أعلن استعداده لاستبدال التالفة، ولا تدفعوا فلس مقابل هذه الخدمة!"
 
وفي ختام كلامه وجه الجماعي رسالة الى الحوثيين قائلا " فقط دعوا الشعب يعيش بكرامة بدل الكراتين والاوساخ والصموط".
 
وبحسب إحصائيات سابقة للبنك المركزي في صنعاء فإن حجم التالف في العملة بلغ خلال عام 2013 18 ملياراً و171 مليوناً و432 ريالاً ، مقارنة بـ11 ملياراً و215 مليوناً و12 ألفاً و500 ريال في 2012.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً