×
آخر الأخبار
الوفد الحكومي: مكتب المبعوث الأممي يدير ملف الأسرى بطريقة سيئة هل تنجح الصواريخ في ترميم هلع المليشيا؟.. الحوثيون ومعركة "الرمق الأخير" إصلاح المهرة يشدد على ضرورة التلاحم الشعبي ورفض العنف بالمحافظة قتلى وجرحى حوثيين بقصف جوي ومدفعي غربي الجوف مليشيا الحوثي تتخلص من جثث قتلاها بدفنها بمقابر جماعية خارج العاصمة صنعاء سطو ميليشيا الحوثي يدفع جامعة العلوم لإعفاء طلابها من رسوم الدراسة غارات للتحالف تدمر مخازن أسلحة للحوثيين بالعاصمة صنعاء مليارات الريالات.. إتاوات حوثية باهظة تستهدف مصانع وشركات الأدوية مجدداً بصنعاء إضراب ورفض واسع.. هكذا قابل طلاب مدارس العاصمة صنعاء حملات التجنيد الحوثية تشييع مهيب لنجل محافظ الجوف ووالده: الجوف عصية وماضون في المعركة الوطنية

شبوة تعيد بوصلة الجميع

السبت, 24 أغسطس, 2019 - 04:08 مساءً

 *شبوة تعيد بوصلة الجميع نحو الصواب بعد لحظة طيش كادت ترميهم على قارعة اللاشيء.
اعادة ترتيب الأولويات واستكمال مهام المرحلة وفق المرجعيات الأساسية وهدف استعادة الدولة ودحر مليشيات الانقلاب والتخلص من صبيانية الإمارات ومراهقاتها العابثة باليمن وفي المقدمة منها قضية الجنوب.
 
*حشروا قضية الجنوب بكل ما أوتوا من دعم تحت عمامة محمد بن زايد، ومثلما ارتهنوا له أجتهدوا لرهن الجنوب ايضاً، لكن شبوة قالت كلمتها الفصل انتصاراً للذات الوطنية المزهوة بالكرامة والعزة.
 
* أدارت السلطة المحلية في شبوة المعركة باقتدار وحكمة في مواجهة أدوات أبوظبي، بعيداً عن الضجيج الإعلامي، وبذات الحكمة ستدير الأمور في العاصمة عتق وغيرها من المديريات وفي مقدمة ذلك احترام حقوق كل من ألقى السلاح وضمان عدم تعرضهم لأية انتهاكات.
 
*محاولة فاشلة لاستنساخ انقلاب عدن، هو العنوان الحقيقي للحرب الدائرة في شبوة.
الدفاع عن ماتبقى من مشروع الدولة ورفض الوصاية الإماراتية وأدواتها، هذا مايحدث على الأرض بعيداً عن عناوين تحاول اللعب بالعواطف.
*من حساب الكاتب في تويتر
 


اقرأ ايضاً