×
آخر الأخبار
صورة تُظهر حجم الأموال التي نهبها مشرف حوثي من إحدى مديريات إب تحت مسمى الزكاة الحكومة اليمنية تطالب باتخاذ موقف إسلامي موحد ضد جرائم الاحتلال الإسرائيلي وفاة الفنان عبدالكريم مهدي ومدرب المنتخب الوطني سامي النعاش حريق هائل يلتهم أكبر المولات التجارية بحي شميلة جنوبي صنعاء وزير يمني يتهم مليشيا الحوثي باستثمار مأساة الشعب الفلسطيني لجمع الأموال من المواطنين الحكومة اليمنية تدين بشدة الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى وقصف غزة مليشيا الحوثي تواصل حملاتها لنهب المعونات الخيرية في صنعاء وزير الدفاع: الشعب اليمني وجيشه الوطني لن يقبلوا بتحويل صنعاء إلى مستعمرة فارسية البنك الدولي يوافق على منح مالية لليمن ومشاريع في الأمن الغذائي مدفعية الجيش الوطني تدك تحصينات مليشيا الحوثي والمفتش العام يشيد بالجاهزية القتالية

العرادة: مليشيا الحوثي وكيلاً للمشروع الفارسي ومعركتنا معها معركة هوية وتاريخ ووطن

العاصمة أونلاين / صنعاء


الأحد, 18 أبريل, 2021 - 04:35 مساءً

قال محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة، إن مليشيا الحوثي ليست سوى وكيلاً للمشروع الفارسي، الذي يسعى لإقامة إمبراطورية فارسية، عبر وكلاء له في الوطن العربي، سواء في العراق، أو سوريا، أو لبنان، أو اليمن.

 

وأوضح اللواء العرادة، أن المعركة الوطنية التي تخوضها محافظة مأرب، ومعها أبناء اليمن تأتي لاستكمال مهمة استعادة الدولة، وصد المشروع الفارسي، الذي يقف خلف مليشيا الحوثي الإرهابية، والدور التاريخي لتحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية.

 

وأشار في لقاء تلفزيوني، مع قناة العربية، إلى أن الدور الإيراني في معركة مأرب، الذي قال إنه تجلى بوضوح في تصريحات المسؤولين الإيرانيين، ووسائل إعلامهم، ومايقوم به إيرلو من اجتماعات متكررة، لتوجيه جميع الفصائل المليشاوية، وتصريحات حسن نصر الله التي اعترف فيها بمشاركته، في قتال الشعب اليمني، وتقديم قتلى من الحزب في إلى جانب مليشيا الحوثي.

 

وجدد المحافظ العرادة دعوته لأبناء القبائل في المحافظات الخاضعة للمليشيا بعدم تصديق مليشيا الحوثي التي تسوق أبناءهم إلى المحارق من أجل المشروع الفارسي.

 

وأكد العرادة، أنه ليس أمام الجيش الوطني والمقاومة، إلا أن يصدوا هذه المليشيا "الغوغائية التي تسوق الأطفال والشباب المغرر بهم إلى الجبهات".

 

وتابع: يجب أن يفهم الحوثي ومن وراءه أن المسألة أكبر وأعمق من مديرية، أو جبل أو تبه، بل المسألة مسألة هوية، ووطن وتاريخ لا يمكننا التفريط فيه، أو أن تفرط فيه الأجيال من بعدنا.

 

وأشاد اللواء العرادة القبائل البارز والتاريخي، والمشرف في إسناد الجيش الوطني، تحت قيادة الجيش، والتضحيات التي يقدمونها في سبيل الدفاع عن الوطن ومكتسباته.

 

وأكد محافظ مأرب أن التحالف يقدم مجهودا كبيرا إلى جانب الجيش الوطني، واستعادة الدولة اليمنية لحفظ الأمن والاستقرار في اليمن، معرباً عن الاعتزاز والفخر بموقف التحالف بقيادة المملكة إلى جانب اليمن ضد المد الإيراني الذي يريد أن يقلب هوية الشعب اليمني.

 

وأردف: "لو نعلم أن التحالف يسعى لقلب هوية اليمن، أو للسيطرة على اليمن لأي أمر من الأمور لقلنا لا وألف لا، لكن المسألة تختلف جملة وتفصيلا، بل هي النصرة والأخوة والروابط والمواثيق المشتركة".



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً