×
آخر الأخبار
بعد همدان وبني حشيش فوضى "الحوثي" تصل "سنحان" والهدف نهب أراضي المواطنين أنى ذهبت تجد يد "أحمد حامد".. قطاع الصحة بصنعاء إقطاعية فساد سلالية الجرادي: الإصلاح يؤمن بالمواطنة والشراكة ولا يقبل المساومة في تجزئة اليمن لغم أرضي يودي بحياة بثلاثة مدنيين من اسرة واحدة في الحديدة صراع الأجنحة الحوثية يطيح بمحافظ محافظة المحويت حنين قطينة مصير مجهول لأربعة من سائقي النقل الثقيل في الجوف منذ خمسة أيام الإصلاح يدين فوضى وجرائم المليشيا في شبوة ويطالب بإقالة محافظها وإحالته للتحقيق في صنعاء.. كيف أصبحت "أجنحة" المليشيا في استعراض (بيني) للعضلات؟ اللجنة البرلمانية تحيل تقريرها الخاص بدراسة مشاريع موازنة الدولة الى لجنة الصياغة مقتل ناشط سياسي في عتق بعد يوم من سيطرة قوات تابعة للانتقالي

"ضمن تداعيات الانقلاب الحوثي" .. الإصلاح يدعو الحكومة لوقف التدهور الاقتصادي وإنهاء معاناة اليمنيين

العاصمة أونلاين/ متابعة خاصة


الأحد, 05 ديسمبر, 2021 - 05:53 مساءً

شعار الاصلاح

عبّر حزب الإصلاح عن القلق البالغ جراء التدهور الاقتصادي وانهيار العملة الوطنية مايفاقم معاناة اليمنيين التي تسببت بها ميليشيات الحوثي التابعة لإيران.
 
وجاء في بيان للأمانة العامة لحزب أن ميليشيات الحوثي الإرهابية تتحمل نتيجة ما آلت اليه الأوضاع في اليمن بسبب انقلابها الذي أسقط الدولة وعطل مؤسساتها وتسبب في كل الكوارث وما الوضع الاقتصادي المتدهور إلا أحد أوجه هذا الانقلاب المشؤوم.
 
لافتاً الى أن ما نتج عن انقلاب المليشيا الحوثية وممارساتها الإرهابية في شتى المجالات يضع  الحكومة أمام تحدي أكبر لمضاعفة جهودها في القيام بواجباتها الدستورية والقانونية في وضع معالجات سريعة وعاجلة للحد من هذا الانهيار الكبير الذي ينذر بكارثة ومجاعة حقيقية.
 
وشدد بيان الإصلاح على تنفيذ اتفاق الرياض بشقيه الأمني والعسكري والسياسي  بالشكل الذي يضمن عودة واستقرار كافة مؤسسات الشرعية  إلى العاصمة المؤقتة عدن وتفعيل مؤسسات الدولة بطاقتها القصوى وتوفير البدائل المختلفة لتحقيق التعافي الاقتصادي.
 
وأكد أن على قيادة الشرعية والحكومة تكثيف التواصل مع الأشقاء في تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية لتقديم الدعم اللازم للحد  من هذا الانهيار، مثمناً جهود السعودية في كل النواحي.
 
وطالب بيان الإصلاح، الرئاسة والحكومة بأجهزتها ومؤسساتها المالية والاقتصادية بوضع رؤية متكاملة للجانب الاقتصادي وحشد كل الامكانات والطاقات لتنفيذها مهما كانت التحديات.
 
وأشار الى أن الاصلاح بكافة كوادره وجماهيره سيكون داعما ومؤيدا لأي خطوة من شأنها رفع العبء والمعاناة عن الشعب اليمني، ودعم الحكومة لتقوم بواجبها على الوجه الأكمل الذي تتطلبه المعركة الشاملة مع انقلاب المليشيا المدعومة من ايران.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً