×
آخر الأخبار
 فرنسا تؤكد استعدادها لدعم الحكومة اليمنية في القطاعات الانتاجية   مأرب.. الوحدة التنفيذية تسجل 535 حريقا في مخيمات النزوح الصرف الصحي ..كيف جعلتها مليشيا الحوثي معضلة تهدد سكان صنعاء ؟ حريق يلتهم عدد من المحلات التجارية بصنعاء القديمة مدير "وطن التنموية": نفذنا مشاريع متعددة ومتميزة خلال رمضان   الحوثي يتهرب ويرفض الكشف عن مصير السياسي المختطف "محمد قحطان"   صنعاء.. نجل القاضي "قطران" يدعو لإنقاذ حياة والده المختطف في السجون الحوثية مقابل تخمة الحوثي.. الفقر وغلاء الأسعار "يصادران" فرحة "العيد" على سكان "صنعاء" صنعاء.. إطلاق سراح رئيس نادي المعلمين من السجون الحوثية مركز الملك "سلمان" يدشن توزيع مشروع زكاة الفطر في اليمن

الإصلاح يكذب الحوثيين بشأن وجود مفاوضات ويؤكد انه جزء من مؤسسات الشرعية

العاصمة أونلاين - متابعة خاصة


الخميس, 07 مارس, 2024 - 09:02 مساءً

نفى رئيس دائرة الاعلام والثقافة في التجمع اليمني للإصلاح، علي الجرادي، وجود أي اتصالات أو لقاءات للإصلاح منفرداً، مع مليشيا الحوثي الانقلابية، مؤكدا أن الإصلاح جزء من مؤسسات الشرعية اليمنية، وضمن مكوناتها السياسية، واحزاب التحالف الوطني وقواها السياسية والميدانية.
 
وأوضح أن لدى مؤسسات الشرعية ومكوناتها، رؤية سلام معلنة وواضحة، تقوم على مخرجات الحوار الوطني والتوافقات السياسية والقرارات الدولية، مشيرا الى أن مليشيات الحوثي وهي تحشد المقاتلين الى جبهات مأرب وشبوة والساحل الغربي وتعز والضالع تطلق حملات دعائية كجزء من الحرب العسكرية.
 
ولفت إلى أن حديث الحوثي عن السلام تكتيك عسكري ولا يرى في السلام الا خطراً محدقاً يتمثل بمطالب المجتمع بحقوقه واستحقاقاته، مضيفاً: "لذلك يلجأ للحروب منذ ٢٠٠٤ وكلما هدأت موجة قتال أشعل موجة جديدة للسيطرة وترهيب واستلاب وسلب المجتمع".
 
وقال الجرادي، إن الذي يرفض فتح طريق للمسافر ويرفض صرف راتب موظف منذ تسع سنوات، ويحشد الاطفال لجبهات القتال ويخرج الأكاديميين والباحثين لدورات القتال، هو أبعد ما يكون عن السلام.
 
وأكد أن السلام لا يعني الحوثي، بما يعنيه من واجبات للمجتمع وحريات واستقرار يمثل خطرا على منهج العنف والاكراه والسطو على مقدرات المجتمع، وخطرا على مصالح المافيات المسلحة واقتصاد الحرب والإتاوات ومصالح كبرى تكونت نتيجة ابتلاع مقدرات الدولة اليمنية منذ انقلاب ٢٠١٤.
 
وكانت مليشيا الحوثي قد روجت خلال الأيام الماضية وعبر وسائل اعلامها وشخصيات تابعة للجماعة لو وجود مشاورات ولقاءات مع الإصلاح  عبر وساطات محلية، وهو ما نفاه الحزب.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً