×
آخر الأخبار
الجيش يحرز تقدماً جديداً شرق صنعاء وقتلى في صفوف الانقلابيين في صنعاء ومناطق "الحوثية".. آلاف الطلاب يخوضون امتحانات الشهادة العامة بعد عام دراسي متعثّر خبير عسكري ألماني: مأرب أفشلت استراتيجية الحوثيين أمهات المختطفين: 38 مختطفا في عدن منذ خمسة أعوام لا نعلم مصيرهم العديني:شرطة تعز قامت بواجب تأخر كثيرا ولن نقبل بأقل من حكم القضاء بحق العصابات الحوثية تقيم فعالية "يوم الولاية" المزعومة على ركام الجوع ونكبة السيول على السلطة أن تجعلها أولوية سياسية.. الجرادي: سقطرى محط ونبض كل يمني دعا إلى تأمين الأسرى.. ناطق الجيش يدين جريمة إعدام الحوثيين للجندي "الطاهري"   في مسيرة حاشدة.. جماهير سقطرى تكسر حاجز المنع وتنظم فعالية مؤيدة للشرعية بذريعة منع الاختلاط.. الحوثيون يمنعون إقامة حفلات التخرج بجامعة صنعاء (وثيقة)

الضرائب ترهق قطاع العقارات بصنعاء وجبايات من نوع "آخر" على الاستراحات الشعبية

العاصمة أونلاين - خاص


الثلاثاء, 07 يوليو, 2020 - 08:07 مساءً

إرشيفية

يشكو ملاك عقارات في العاصمة صنعاء من تزايد حملات جباية للمليشيا الحوثية تحت بند الضرائب, بينما تعمل على إغلاق بعض النوادي والاستراحات بحجة المخالفات وإجبارهم على دفع الإتاوات.
 
وقال الملاك لـ"العاصمة أونلاين" إن هذه الإجراءات كلها تطال الملاك, وتصيب قطاع العقارات والملاك الصغار بالتدهور أكثر,  إذ تزيد من تردي الأوضاع الاقتصادية التي يعاني منها الجميع على حد سواء.
 
وفي الأيام القليلة الماضية وزعت ما تسمى بالوحدة التنفيذية لضريبة العقارات في أسواق العاصمة ما أسمتها "دعوة حضور" لملاك العقارات طالبتهم فيها بسداد الضريبة بواقع شهر واحد من كل عام أو ما نسبته 8.33 % من واقع العقود الصحيحة.
 
إلى ذلك كثفت المليشيا من حملاتها على قطاع النوادي الصغيرة والاستراحات الشعبية والعمل على إغلاقها, لمخالفتها شروط الصحة والسلامة كما يدعي منفذي حملات الإغلاق.
 
وأوضح أصحاب الاستراحات إن إقدام المليشيا على الإغلاق هو لفرض مبالغ مالية لدفعها ومن ثم معاودة الفتح ومزاولة أعمالهم, مفسرين الإجراء بنوع من الجبايات.
 
وتعمل مليشيا الحوثي على فرض الجبايات والإتاوات غير القانونية على المواطنين والقطاع الخاص بالعاصمة صنعاء ومناطق سيطرتها تحت مسميات مختلفة.
 
 
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً