×
آخر الأخبار
"الدولي للصحفيين" يرحب بالإفراج عن 5 صحفيين ويشدد على الافراج عن البقية كيف قرأ اليمنيون إعلان طهران وصول سفير لها إلى العاصمة المختطفة صنعاء..؟ بزيادة مضاعفة.. الحوثيون يجندون أكثر من 4600 طفل منذ مطلع 2020 محدثة أضراراً كبيرة في المنازل.. (الحوثية) تقصف بالمدفعية قرى في مديرية مدغل بمأرب ضمن حوثنتها للتعليم.. المليشيا تتعسف موظفي أحد أهم معاهد تعليم الإنجليزية بصنعاء اعتبرته "سلوك عصابات".. الحكومة تدين تهريب إيران أحد عناصره وتنصيبه سفيرا لدى المليشيا الحوثية نائب الرئيس يطمئن على الصحفيين المحررين من سجون مليشيا الحوثي اتهامات للمبعوث الأممي بتسهيل وصول قيادي ايراني الى صنعاء مجلس الأمن يدعو إلى وقف تصعيد (الحوثية) على محافظتي مأرب والحديدة   وزارة الدفاع ورئاسة الأركان تنظمان حفل استقبال وتكريم للمحررين من سجون المليشيا

مأرب.. استقبال شعبي ورسمي للمختطفين المحررين من سجون المليشيا الحوثية

العاصمة أونلاين/ متابعة خاصة


الجمعة, 16 أكتوبر, 2020 - 08:47 مساءً

في مشهد فرائحي استقبلت محافظة مأرب اليوم الجمعة المختطفين المحررين من سجون المليشيا الحوثية، والذي يبلغ عددهم 221 مختطفاً محرراً، كانوا قد وصلوا أمس الأول إلى مدينة سيئون في محافظو حضرموت، بعملية تبادل برعاية أممية.

 

وتنوعت مشاهد الابتهاج بين استقبال شعبي ورسمي، مع تفاعل كبير على وسائل التواصل الاجتماعي، الذي أظهر فرحة اليمنيين بتخليص المختطفين ممن ظلوا لسنوات يرزحون في سجون المليشيا الحوثية، ويتعرضون لأصناف شتى من التعذيب النفسي والجسدي.

 

وتقدم المستقبلين، محافظة المحافظة اللواء سلطان العرادة، ومعه رئيس هيئة الأركان العامة الفريق صغير بن عزيز، وقيادات أخرى مدنية وعسكرية.

 

وانتشرت حشود الاستقبال على امتداد شوارع مدينة مأرب، رافعين الأعلام الجمهورية، ومرددين الهتافات الوطنية، والترحيبية للمختطفين المحررين القادمين من مدينة سيئون والتي كانوا قد وصلوا إليها مساء أمس الخميس، وسط رقصات وعروض فنية شعبية.

 

وفي الاحتفاء هنأ محافظ محافظة مأرب اللواء سلطان العرادة، المحررين من سجون المليشيا الحوثية وأقاربهم، لافتا إلى أن المليشيا الحوثية اختطفتهم من منازلهم وتستخدمهم كورقة ابتزاز سياسية في المفاوضات.

 

وقال إن الافراج عن المختطفين من السجون الحوثية، مبدأ ثابت غير قابل للمساومة، لافتا إلى أن المليشيا مستمرة في النكث في عهودها، مشيرا إلى رفضها وعرقلتها لمبدأ “إطلاق الكل مقابل الكل” الذي التزمت به في اتفاق ستوكهولم.

 

وأكد الالتزام بتوجيهات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي، رئيس الجمهورية، بتقديم خدمات الرعاية الصحية والنفسية والقيام بمسؤولياتهم تجاه المحررين من سجون المليشيا الحوثية، مثمنا الجهود المبذولة لإنجاح عملية التسليم والتي بذلها مكتب المبعوث الأممي إلى اليمن، واللجنة الدولية للصليب الأحمر، ولجنة الأسرى والمختطفين.

 

إلى ذلك رحب الفريق صغير بن عزيز بالمختطفين المحررين من سجون المليشيا الحوثية، ناقلا لهم تحيات القيادة السياسية والعسكرية، ممثلة بفخامة الرئيس المشير الركن عبدربه منصور هادي، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة.

 

وقال لقد اختطفتكم المليشيا الحوثية بسبب مواقفكم الوطنية التي تريد الحياة، والمنادية بالحرية لأبناء الشعب اليمني والرافضة لحكم الاستبداد.

 

 

 

 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً