×
آخر الأخبار
رئيس إعلامية الإصلاح: معركة مأرب عنوان كبير لصمود اليمنيين واستعادة الجمهورية إعلامية الإصلاح بأمانة العاصمة تعزي عبدالرحمن جهلان بوفاة والدته محكمة عسكرية بمأرب تعقد الجلسة العلنية العاشرة لمحاكمة قادة التمرد والانقلاب الحوثي تحرير الجدافر.. "الجيش" يقترب أكثر إلى حزم الجوف ومعسكر "اللبنات" الاستراتيجي الإفراج عن الأكاديمي "عقلان".. فرحة نغّصتها تعسفات (الحوثية) مضافة لعام من الاختطاف ومصادرة الجامعة "تفاصيل" تصفية الـ "حوثية" لمشائخ طوق صنعاء.. بين مكأفاة نهاية الخدمة وواقع المليشيا "الهش" ودلالات أخرى اطلاق مشروع بناء قدرات أعضاء اللجان المجتمعية بمدينة المكلا 34 منظمة تحذر من كارثة إنسانية وشيكة في مأرب "الله وحده يعلم ماعانيناه".. صحافيون محررون يناشدون العالم إنقاذ زملائهم الأربعة وسط دعوات لإنقاذهم.. (الحوثية) تضع الـ "صحافيين الأربعة" في مقصلة الاستئناف وتحذير حكومي

اليدومي يعزي بوفاة الدكتور عبدالواحد الزنداني أستاذ القانون الدولي بجامعة صنعاء

العاصمة أونلاين/ متابعة خاصة


الأحد, 17 يناير, 2021 - 12:03 صباحاً

بعث رئيس الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح، محمد بن عبد الله اليدومي برقية عزاء ومواساة إلى الشيخ عبدالمجيد عزيز الزنداني، عضو الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح، وذلك في وفاة أخيه الدكتور عبدالواحد عزيز الزنداني، أستاذ القانون الدولي، الذي وافاه الأجل بعد حياة مليئة بالعطاء وخدمة الوطن في المجال القانوني والاكاديمي.

 

وقال رئيس الهيئة العليا للإصلاح: "لقد فقدت اليمن برحيل الدكتور عبدالواحد واحداً من أبرز الكوادر الوطنية التي وظفت خبراتها وطاقاتها من أجل الوطن ومصالحه العليا، وظهرت عطاءتها في ميدان التعليم الجامعي ومجالات القانون، كما انه عمل بكفاءة أثناء تقلده وزارة التربية والتعليم وكذا وزارة التعليم العالي، وترك بصمات واضحة من خلال رئاسته لجامعة صنعاء".

 

وأضاف "وإننا إذ نشاطركم الألم في هذا المصاب لنتقدم إليكم وإلى كافة الأسرة الكريمة وكل محبي الفقيد بأصدق التعازي والمواساة، سائلين المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، ويلهمكم الصبر والسلوان، وأن يخلف عليكم وعلى اليمن بخير، إنه سميع مجيب".

 

وتوفي أمس السبت الدكتور عبد الواحد الزنداني، في أحد مستشفيات مدينة اسطنبول التركية بعد صراع مع المرض.

 

ويعد الدكتور الزنداني من الأكاديميين الأوائل في بلادنا، وتولى  في حياته عدداً من المناصب منها وزيراً للتربية والتعليم عام ١٩٩٣، ونائباً لوزير التعليم العالي، إضافة إلى كونه من مؤسسي جامعة صنعاء.

 

حصل على الليسانس في القانون من جامعة عين شمس عام 1967، ‏ثم الماجستير والدكتوراه في القانون الدولي والعلاقات الدولية من جامعة نوتردام الأمريكية حتى 1976.

 

كما عمل مدرسا للقانون الدولي في جامعة صنعاء، و كليتي الشرطة، والقيادة والأركان، كما أسس الجامعة اليمنية، كأول جامعة أهلية، ورأس مجلس إدارتها.. وله العديد من المؤلفات في القانون الدولي، بينها "النزاع الإرتيري اليمني من المواجهة إلى التحكيم".

 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً