×
آخر الأخبار
الجيش يباغت الميليشيات في جبهات شبوة ويوقع قتلى وجرحى بعناصرها غرب مارب تحدث بلسان الوصاية.. (إيرلو) الى أبعد حدود الجرأة متجولاً بين"الخِرَق" الخضراء لأتباعه بصنعاء العديني: بلادنا تحتاجنا جبهة واحدة في لحظة المواجهة مع الإمامة فلانخذلها كابوس "مولد" الحوثيين على المختطفين.. صحفي محرر يروي تجربته أذى الحوثي لم يستثن أحداً .. صورة صنعاء الحقيقية يوم المولد النبوي..؟ (تقرير خاص) نقابة المعلمين تجدد التحذير من مخاطر تسييس وتطييف التعليم في صنعاء وعدن الجيش الوطني يحرر مواقع استراتيجية جنوب مأرب وخسائر جديدة للميليشيات في جريمة صادمة ووحشية.. مشرف حوثي يقتل زوجته ويمثّل بجثتها غربي ذمار منظمات حقوقية ومدنية تدعو المجتمع الدولي لتصنيف "الحوثية" جماعة إرهابية في سجون الميليشيات الحوثية.. أمهات المختطفين تفصح عن أرقام مفزعة لضحايا الخطف والقتل تحت التعذيب

في ظل حصار "العبدية".. منظمة دولية ترفد "الحوثي" بـ 26 طناً من المعونات وسخط يمني واسع

العاصمة أونلاين/ خاص


الاربعاء, 13 أكتوبر, 2021 - 11:57 مساءً

في وقت تواصل ميليشيات الحوثي فرض حصاراً خانقاً على 35 ألف مدني في مديرية العبدية جنوب مأرب منذ عدة أيام، أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر (ICRC) إرسال طائرة شحن تحمل أكثر من 26 طناً من المعونات الى ميليشيات الحوثي بصنعاء.
 
وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في تغريدة على حسابها الرسمي بموقع التدوين "تويتر" إنها واستجابة للأزمة الإنسانية في #اليمن، "وصلت إلى مطار صنعاء يوم 11 أكتوبر طائرة تابعة للجنة الدولية للصليب الأحمر تحمل على متنها أكثر من 26 طن من المساعدات الإنسانية"
 
وأضافت إن شحنة المعونات التي أرسلتها لميليشيات الحوثي تشمل، "الأدوية واللوازم الطبية ومستلزمات الجراحة وأدوية بيطرية".
 
وأثارت الخطوة سخط واسع في أوساط الحقوقيين والنشطاء اليمنيين، الذين أكدوا إنها تكشف مجدداً انحياز المنظمات الدولية ومنها الصليب الأحمر الى جانب الميليشيات الحوثية وتمويل حربها ضد اليمنيين ورفدها بأطنان من المعونات التي توجهها في إطار عملياتها القتالية وهجومها العدواني ضد المدنيين والنازحين في مأرب.   
 
الصليب الأحمر الحوثي
 
وفي تدوينة على حسابه في تويتر، قال الصحفي ونائب رئيس إعلامية إصلاح أمانة العاصمة حسين الصوفي:بلغوا الصليب الأحمر إن الحصار والقصف الحوثي على العبدية، منذ شهر، وعلى تعز منذ ست سنوات.
 
وأضاف مغرداً تحت وسم #الصليب_الاحمر_الحوثي "يمكن ارسال الخريطة لهم من أجل يعرفوا المكان!".
 
أما الصحفي والكاتب حسن عناب فدون تغريدة ساخرة قائلاً: يبدو أن مساعدة الصليب الأحمر أخطأت عنوان المنطقة المحاصرة والمتضررة، وتحتاج إلى خارطة - يمنية لا حوثية - لتوضيح أين تقع العبدية، وأن المساعدة ذهبت للمعتدين الذين يحاصرونها منذ ما يقارب الشهر.
 
تواطؤ منحاز ومكشوف
 
وغرد الإعلامي اليمني محمد الضبياني في تويتر معلقاً على صورة تظهر شحنة المساعدات التي أوصلتها الصليب الأحمر- الأثنين، للميليشيات بصنعاء، لافتاً الى أن "هذه الصورة تخبرنا عن تواطؤ منظمات دولية مع مليشيات الحوثي في جرائمها بمأرب وغير مأرب.
 
وقال إنه بينما تحاصر الميليشيات آلاف المدنيين وتقتل النساء والأطفال في العبدية جنوب مأرب، فهاهي منظمة "الصليب الأحمر تصل إلى صنعاء بطائرة محملة بالمواد الإنسانية والطبية كدعم للحوثيين؟"
 
الأمر ذاته، تطرق له الصحفي حسن الفقيه الذي أقتبس تغريدة المنظمة مغرداً: استجابة منحازة وموقف يكشف ازدواجية مفضوحة، هذا السقوط ليس الأول ولن يكون الأخير.

مساعدة المجرمين
 
من جانبه، أكد الصحفي فؤاد العلوي إن مافعلته منظمة الصليب الأحمر إنه يشبه أن أحدهم سجين يمنع عليه السجان الغذاء والدواء، ويعرضه لشتى أنواع التعذيب، وفي ذروة المناشدات المتعالية بإنقاذ السجين، وتحت الضغوط المحلية والاقليمية والدولية تصحو رحمة الصليب الأحمر الدولي، فإذا به يرسل طائرة مساعدات ويسلمها للسجان.
 
وتساءل العلوي في تغريدة على حسابه بتويتر : هل رأيتم رحمة إنسانية كهذه الرحمة؟، وهذا ماذهب اليه الصحفي ومدير مركز العاصمة الإعلامي نبيل صلاح الذي أشار في تغريدة على تويتر الى أنه بينما تحاصر ميليشيات الإرهاب الحوثية 35 ألف مواطن في العبدية جنوب مأرب وتقصف قراهم بمختلف الأسلحة، أهتز ضمير الصليب الأحمر الدولي، ليرسلوا طائرة معونات تحمل 26 طناً.
 
وأضاف صلاح" لكن هذه المعونات ليست للعبدية المحاصرة! وإنما للميليشيات الحوثية بصنعاء، لافتاً أن هذا أصبح تمويل على المكشوف لحرب الحوثي ضد اليمنيين!". مشيراً في ذات الصدد أن هذه المعونات مدفوعة من دعم المانحين باسم الشعب اليمني والمؤسف أنها تذهب تباعاً لتمويل حرب الميليشيات ضد اليمنيين.

 
تلبية استغاثة العبدية!

وغرد الصحفي وضاح المنصوري على تويتر ساخراً: استجابة لنداء الاستغاثة الذي أطلقه سكان مديرية العبدية بمارب لفك حصار المديرية منذ شهر وإيقاف القصف الهمجي الحوثي وإنقاذ الجرحى وإدخال مواد غذائية ودوائية، تحرك الصليب الاحمر وجلب اطنان مساعدات إنسانية واغاثية وطبية ولوازم جراحة.
 
وأضاف " لكن للمليشيات الحوثية وليس للعبدية".
 
انسانية زائفة
 
الصحفي علي العقبي من بدوره، لفت الى أن 35000 مدني محاصرون بدون طعام أو ماء أو دواء لأكثر من عشرين يومًا في مديرية العبدية جنوب مأرب.
 
وقال رداً على تغريدة الصليب الأحمر إن الأهالي والسكان بالعبدية والسلطات والحكومة والتحالف ناشدوا ولم تستجب المنظمات الدولية ، واليوم يدعم الصليب الأحمر الحوثي!، مضيفاً "هذه هي الإنسانية الزائفة التي تحملها هذه المنظمات المخترقة من إيران".
 
في ذات الصدد، أشار الصحفي صدام المدني مخاطباً المنظمة: تحاصر ميليشيات الحوثي 35 ألف نسمة في العبدية بمأرب وهناك العشرات من الجرحى لم يتلقوا الرعاية الطبية اللازمة، وأنتم  مستمرون بدعم هذه المليشيات وتقديم المؤن والمعونات لها وهي خاصة بالشعب اليمني، متسائلاً: أليست مديرية العبدية أولى بذلك؟"
 
سيل الردود الساخطة للنشطاء والصحفيين اليمنيين على المنظمة، دفعها لكتابة تدوينة رد تتضمن المطالبة بضمانات أمنية لتقديم المساعدة في العبدية، وزعمت إن المعونات التي وصلت صنعاء (استلمها الحوثيون) مخصصة لمناطق مختلفة باليمن".
 
وكانت الحكومة اليمنية عبرت عن استياءها ازاء الصمت الدولي من الأمم المتحدة والمنظمات الدولية تجاه الحصار الذي تفرضه ميليشيات الحوثي على عشرات الآلاف من المدنيين بقرى العبدية وتجاهل جرائمها.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً