×
آخر الأخبار
وزير الصحة يشدد على ضرورة التزام المنظمات بخطط الاستجابة التابعة للوزارة غزة .. 112 شهيدا و760 مصاباً في مجزرة شارع الرشيد اختتام بطولة مأرب الثالثة للملاكمة   مقتل واصابة 15 حوثيا في اشتباكات بينية في صعدة غادرت الجامعة ولم تعد.. تفاصيل اللحظات الأخير للطالبة "رميلة الشرعبي" قبل مقتلها بأحد شوارع صنعاء صور حصرية تظهر مشاركة دكاترة جامعة صنعاء بدور عسكرية للحوثيين بمديرية بني مطر "دكاترة جامعة صنعاء".. حضور الدورات الطائفية والعسكرية للحوثيين اجباري وبـأمعاء خاوية  محافظ تعز يدعو الحوثيين لفتح طريق الحوبان وتخفيف المعاناة السكان رابطة حقوقية تطالب الحوثيين بالإفراج العاجل عن "الكميم" دون شروط الحكومة تدين استهداف الحوثيين للبنية التحتية للاتصالات وتدعو المؤسسات الدولية لوقف تعاملها مع المليشيات

واشنطن تفرض عقوبات تشمل أفرادا وكيانات مرتبطة بمليشيا الحوثي

العاصمة أونلاين/ متابعة خاصة


الخميس, 07 ديسمبر, 2023 - 08:57 مساءً


أفادت مذكرة على الموقع الإلكتروني لوزارة الخزانة الأمريكية اليوم الخميس بأن الولايات المتحدة أصدرت عقوبات جديدة تتعلق بمكافحة الإرهاب تستهدف أفرادا وكيانات مرتبطة بالحوثيين في اليمن ودول أخرى.

ووفقاَ لموقع وزارة الخزانة الأمريكية، فإن هؤلاء يعملون من خلال شبكة معقدة من شركات الصرافة، تحت رعاية الحوثيين المدرجين على قائمة العقوبات الأمريكية.

وشملت العقوبات الأمريكية، أفرادا وشركات شحن وصرافة مرتبطة بالحوثيين، من بينهم سعيد الجمال، الميسر المالي للحرس الثوري الإيراني- فيلق القدس، والذي يعمل كقناة مهمة تصل من خلالها الأموال الإيرانية إلى المسلحين في البلاد. شركاء في اليمن.

كما شملت العقوبات الأمريكية، بلال حدروج (هدرج) من شركة حدروج للصرافة ومقرها لبنان والتي تعمل مع الجمل لإجراء تحويلات مالية إلى المسؤولين الحوثيين في اليمن، حيث وأرسلت شركتا الحدروج والصرافة ملايين الدولارات واليورو إلى شركات الصرافة اليمنية المتحالفة مع الجمل.

وقامت شركتا هدروج وهودروج للصرافة بتنسيق بعض هذه التحويلات المالية مع متجر المجوهرات وشركة الصرافة بيرلانت إسطنبول كويومكولوك تيكاريت المحدودة سيركيتي (بيرلانت)، المعروفة أيضًا باسم جوهرة للصرافة، ومالكها أحمد دوري (دوري). وتولى الدوري معاملات بملايين الدولارات نيابة عن شبكة الجمل.

ووفقاً للخزانة الأمريكية، يتم إيداع الأموال الإيرانية المتدفقة إلى اليمن لدى بيرلانت قبل أن يتم تحويلها في النهاية إلى مكاتب الصرافة المرتبطة بالحوثيين في اليمن، بما في ذلك ملايين الدولارات التي أودعها الحرس الثوري الإيراني بهذه الطريقة.

وقال وكيل وزارة الخزانة لشؤون الإرهاب والاستخبارات المالية، بريان إي. نيلسون: “لا يزال الحوثيون يتلقون التمويل والدعم من إيران، والنتيجة غير مفاجئة: هجمات غير مبررة على البنية التحتية المدنية والشحن التجاري، وتعطيل الأمن البحري وتهديد التجارة التجارية الدولية”. .

وأضاف نيلسون: “ستواصل الخزانة تعطيل شبكات التيسير المالي والمشتريات التي تمكن هذه الأنشطة المزعزعة للاستقرار”.

ومنذ أكتوبر/تشرين الأول، نفذ الحوثيون عدة هجمات غير مبررة بالصواريخ والطائرات بدون طيار ضد “إسرائيل” والسفن التجارية العاملة في البحر الأحمر وخليج عدن.

واضطرت السفن الحربية الأمريكية العاملة في المياه الدولية إلى الرد دفاعًا عن النفس على الهجمات الصاروخية التي يشنها الحوثيون.



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً 

كاريكاتير