×
آخر الأخبار
رائحة الموت تفوح من صنعاء.. لماذا يتكتم الحوثيون على أعداد المصابين بكورونا؟ خلال تشييع الشهداء.. الفريق بن عزيز: موعدنا صنعاء والنصر قريب للمرة الأولى.. المليشيات الحوثية تعترف بتفشي "كورونا" بصنعاء وتتنصل عن المسؤولية وصول أول رحلة لليمنيين العالقين بالخارج الى مطار سيئون إصابة 3 مختطفين بكورونا.. رابطة حقوقية: أنقذوا المختطفين في سجون الحوثي صنعاء.. ارتفاع متصاعد للوفيات بكورونا خلال أيام العيد ومئات الإصابات الجديدة تسجيل 22 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" الإعدام وكورونا تهدد حياتهم.. صحفي يروي مأساة شقيقه وزملائه الثمانية مصرع 11 حوثياً بمواجهات مع الجيش شرق صنعاء متحدث الجيش: سيكون الرد قاسياً على المليشيات ودماء الشهداء لن تذهب هدراً

صنعاء.. ارتفاع جنوني للأسعار واختفاء مواد التعقيم

 العاصمة أونلاين - خاص


السبت, 28 مارس, 2020 - 04:24 مساءً

تشهد أسواق العاصمة اليمنية صنعاء الخاضعة لسيطرة مليشيات الحوثي المدعومة من إيران، ارتفاعاً مخيفاً للأسعار واختفاء لكميات كبيرة من المواد الغذائية ومواد التعقيم ، وسط مخاوف من تفشي وباء كوروناً، المنتشر في أكثر من 160 دولة حول العالم.

مصادر محلية أكدت لـ"العاصمة أونلاين" أن الأسعار ارتفعت بشكل مخيف جداً، خصوصاً المواد الغذائية، ومواد التعقيم والكمامات، وسط تجاهل مليشيات الحوثي المدعومة من ايران، على هذا الارتفاع الجنوني في مناطق سيطرتها.

وأضافت المصادر أن كميات كبيرة من مواد التعقيم والمطهرات اختفت من السوق والصيدليات، مما ادى لارتفاع أسعارها بنسبة كبيرة جداً، حيث كانت اسعار الديتول قبل تاريخ 25مارس بـ7000ريال ، اصبحت اليوم 25000ريال، كما أن السبرت كانت مبلغ 6000 ريال اصبحت 25000،كما ان المعقمات ، كما أن الكمامات كان الكرتون ب1500ريال تجاوز سعره 20000ريال، حيث وصلت الكمامة لـ400ريال. في حين تواصل اسعار المعقمات بالارتفاع ولم تتخذ مليشيات الحوثي اجراءات لمنع هذا الاستغلال.
 
مصادر أخرى أكدت لـ"العاصمة أونلاين" اختفاء كميات كبيرة من الدقيق والطحين الأبيض من أسواق صنعاء، بحجة نزول تسعيرة جديدة للأصناف، في مبرر مفضوح وابتزاز متواصل من المليشيات للمواطنين والتجار في مناطق سيطرتها.
وأشارت المصادر إلى أن المواد الغذائية تشهد كل يوم ارتفاعاً  جديداً، دون أي إجراءات لوقف هذا الاستغلال.

وبينما العالم يعيش حالة استنفار قصوى للوقاية من الوباء تواصل مليشيات الحوثي المدعومة من ايران حشد طاقاتها وتجنيد مقاتلين للزج بهم في الجبهات، وتستمر في انتهاكاتها المتواصلة بحق المواطنين.
 
وتواصل مليشيات الحوثي المدعومة من ايران ابتزاز المواطنين والتجار وفرض جبايات ومبالغ مالية كبيرة بحجة الكورونا، في حين أن مواد الوقاية اخفتها من السوق وارتفعت أسعارها ولم يستطيع المواطنين الحصول عليها نتيجة لارتفاع اسعارها مع الحالة المعيشية الصعبة التي يمرون بها في مناطق سيطرتها.



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً