×
آخر الأخبار
الكويت تعلن وفاة أمير البلاد وتنصيب ولي العهد أميراً الدكتور غالب القرشي: رجال الإصلاح في مقدمة المدافعين عن الثورة والجمهورية الجيش المسنود بالمقاومة يحصد رؤوساً "كبيرة" من المليشيا الحوثية (أسماء) الصوفي لـ"العاصمة أونلاين": "التبادل" المتجاوز للصحفيين المختطفين انتهاك أممي للقانون الدولي (أمهات المختطفين) بعدن تطالب التحرك الجاد لكشف مصير 37 مختطفاً مصرع العشرات من المليشيا الحوثية وتدمير أطقم عسكرية في نهم شرق صنعاء غضب وخيبة أمل واسعة بعد تجاهل الصحفيين المختطفين في اتفاق التبادل تخصخص التعليم العام.. (الحوثية) تفرض رسوماً خيالية على طلاب مدارس صنعاء   "سجن مطمور".. وثائقي يعرض فصولاً من جرائم مليشيات الحوثي في تعذيب المختطفين مقتل وإصابة 23 حوثيا بنيران الجيش في الضالع

مسجد السنة بسعوان (صلاة جمعة) وسط الفوضى.. تطويق أمني وانتشار لعناصر المليشيا الحوثية

العاصمة أونلاين - خاص


الجمعة, 11 سبتمبر, 2020 - 11:16 مساءً

 

في جو مشحون بالكراهية الحوثية، والانتشار الكثيف لعناصرها، يؤدي المئات من مرتادي مسجد السنة، في حي سعوان، شرق العاصمة صلاتهم كل جمعة.

 

وبحسب أحد سكان الحي القريبين، من المسجد، الذي أكد لـ"العاصمة أونلاين" بأن المليشيا الحوثية تبدأ بالتجمع والتوافد إليه صباح كل جمعة، وزادت من وتيرة توافدها، منذ خمسة أسابيع، وذلك لمضايقة المصلين، وفرض فكرهم الطائفي.

 

وأضاف أن المسجد تحول اليوم الجمعة بما يشبه الثكنة العسكرية للانتشار الأمني غير المسبوق لعناصر المليشيا، بقيادة القيادات الحوثية، خالد المداني وعبدالله الكول وماجد الشريف.

 

وقال إن القيادات الحوثية الثلاثة تعمل على التحشيد للمليشيا، من أكثر من حي سكني، حتى من خارج المحافظة، ضمن استهدافهم للمسجد وغيره من المساجد، التي تسعى المليشيا إلى أن تكون كلها تابعة لهم، لفرض الخطباء عليها، واستكمال عملية السيطرة على منابر الجوامع في العاصمة.

 

إلى ذلك أكد مصدر آخر لـ"العاصمة أونلاين" بأن الانتشار المسلح للعناصر الحوثية اليوم الجمعة هو الأكبر منذ خمسة أسابيع، إلى المسجد، والذي يعد من أكبر المساجد في العاصمة.

 

وأضاف أن المليشيا عملت على المسجد ما يشبه الطوق الأمني ومنعت كل من له "لحية" على عدم الدخول، إضافة إلى أنهم تعمدت الفوضى قبل صعود الخطيب إلى المنبر، رافعين صرختهم المعهودة.

 

وقال إن المليشيا أدت الصرخة، وعملت على التجمع بعد صلاة الجمعة أيضا أمام البوابات الرئيسة، بما يشبه الاحتجاج على بقاء المسجد تحت الإدارة الحالية، ومانعين الناس من الخروج حتى انتهاء وقفتهم وصراخهم.

 

وفي وقت سابق اقتحمت مليشيا الحوثي الإرهابية المسجد أكثر من مرة وعبثت بجميع محتوياته، في إطار مضايقتها للخطباء من التوجهات السلفية، وإجبارهم على المغادرة، حتى يتسنى لها فرض آخرين يدينون لها بالولاء وترويج النهج السلالي العنصري.

 

 

 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً