×
آخر الأخبار
بعد همدان وبني حشيش فوضى "الحوثي" تصل "سنحان" والهدف نهب أراضي المواطنين أنى ذهبت تجد يد "أحمد حامد".. قطاع الصحة بصنعاء إقطاعية فساد سلالية الجرادي: الإصلاح يؤمن بالمواطنة والشراكة ولا يقبل المساومة في تجزئة اليمن لغم أرضي يودي بحياة بثلاثة مدنيين من اسرة واحدة في الحديدة صراع الأجنحة الحوثية يطيح بمحافظ محافظة المحويت حنين قطينة مصير مجهول لأربعة من سائقي النقل الثقيل في الجوف منذ خمسة أيام الإصلاح يدين فوضى وجرائم المليشيا في شبوة ويطالب بإقالة محافظها وإحالته للتحقيق في صنعاء.. كيف أصبحت "أجنحة" المليشيا في استعراض (بيني) للعضلات؟ اللجنة البرلمانية تحيل تقريرها الخاص بدراسة مشاريع موازنة الدولة الى لجنة الصياغة مقتل ناشط سياسي في عتق بعد يوم من سيطرة قوات تابعة للانتقالي

تجريف حوثي مستمر لأراضي جامعة صنعاء ونقابة هيئة التدريس تحذر

العاصمة أونلاين/ خاص


الخميس, 09 ديسمبر, 2021 - 07:54 مساءً

تواصل مليشيا الحوثي تجريف الأراضي الخاصة بجامعة صنعاء، وذلك بالتصرف بها والاستيلاء عليها لصالح الموالين لها.
 
وفي آخر عملية نهب لأراضي الجامعة، أصدرت محكمة غرب الأمانة الابتدائية، التابعة للمليشيا حكما يقضي بإعادة أراضي اشترتها الجامعة قبل عقود لملاكها السابقين.
 
كشف ذلك بيان للهيئة الإدارية لنقابة أعضاء هيئة التدريس ومساعدين، أوضحت فيه مطالبتها باستئناف الحكم الصادر من المحكمة الحوثية.
 
وعبرت النقابة في بيانها عن رفضها المطلق لمثل هذه الإجراءات الحوثية، التي تريد من خلالها تحويل الملكيات العامة إلى خاصة حد وصف البيان.
 
بدوره أكد موظفون في الجامعة، أن الحكم الصادر من محكمة غرب الأمانة الابتدائية، قضى بالتنفيذ الجبري لإعادة جزء من أراضي جامعة صنعاء، إلى ملاكها بحجة عدم تعويض الدولة لهم مقابل ما تم استقطاعه من أراضيهم من أجل المصلحة العامة.
 
واستغربت النقابة، استهداف أراضي جامعة صنعاء، كونها مصلحة عامة ومهمة ظلت جامعة صنعاء تقدمها لكافة أبناء الوطن خلال عشرات السنوات السابقة وستستمر في تقديمها لمئات السنين مستقبلاً بحسب بيان صادر عن النقابة.
 
وأكد بيان النقابة أن الملكية في أراضي جامعة صنعاء، هي ملكية عامة ولا يعقل ان تحكم بتحويلها لملكية خاصة، كما أنه إن كان لأحد أي حق، كان على المحكمة أن تحكم بإلزام وزارة المالية بدفع التعويضات المناسبة للملاك الأصليين كما يتم العمل به في كافة القضايا المشابهة.
 
وحذرت النقابة من مغبة المضي بتنفيذ هذا الحكم، كونه يعمل على تأجيج للوضع العام وتأزم العلاقات وإثارة الصراعات بين الجهات الحكومية والأفراد من ملاك الأراضي الذين باعوا بسعر هم ارتضوه في وقته وعلى الدولة تعويضهم ومحاسبة من عرقل عدم دفع التعويضات إلى الآن.
 
وحمّلت نقابة أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم في جامعة صنعاء، مليشيا الحوثي، والتي تحكم سيطرتها على صنعاء، المسئولية الكاملة إذا ما تم تجاهل الانتهاكات للحرم الجامعي والتي قد تؤدي إلى إثارة الفوضى وردة الفعل غير محسوبة العواقب من قبل منتسبي الجامعة، وتؤكد بأنها لن تقف مكتوفة الأيدي حيال هذا الأمر الهام والحساس.
 
وأهابت النقابة بأعضائها الوقوف صفاً واحداً وبحزم في وجه كل من تسول له نفسه المساس بممتلكات الجامعة، وطالبت منهم "البقاء على أهبة الاستعداد للدفاع عن أراضي الجامعة بكافة السبل التي كفلها القانون والدستور، وحمايتها من طمع وجشع مافيا الأراضي وسماسرة العقارات".
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً