×
آخر الأخبار
جامعة إقليم سبأ تستكمل التحضيرات لإطلاق المؤتمر الطبي الأول هيئة الطيران المدني تنفي ما تم تداوله بشأن عدم تمكن طائرة الخطوط اليمنية من الهبوط بسبب خلل فني مسؤول حكومي يبحث مع الوكالة اليابانية "الجايكا" توسيع مشاريعها في اليمن ماذا بعد احتجاجات المودعين في بنوك "صنعاء"؟ الصحفي الاقتصادي (الجماعي) يجيب سائقو النقل الثقيل يواصلون اعتصامهم في "الحديدة" رفضاً لممارسات "الحوثيين" مليشيا الحوثي تتكتم على ظروف علاج عشرات الأطفال الملتحقين في المراكز الصيفية بعد إصابتهم في مسبح بـ "صنعاء" السلطة المحلية تمهل اصحاب محطات تعبئة الغاز غير القانونية 72 ساعة لإغلاقها "رشاد العليمي" يدعو القادة العرب الى مجابهة التحديات والتصدي لمشروع استهداف الدولة الوطنية الحوثيون يواجهون بالقمع المحتجين المطالبين بودائعهم المالية من بنوك صنعاء مركز حقوقي: إجبار الحوثي دكاترة الجامعات على حضور دورات عسكرية تأجيج للصراع

"مبادرة وطنية" تعلن رفضها أي مفاوضات لتبادل الأسرى والمختطفين قبل الإفراج عن "قحطان"

العاصمة أونلاين - خاص


الخميس, 09 مايو, 2024 - 08:47 مساءً

استهجنت مبادرة وطنية سعي الأمم المتحدة ومبعوثها الأممي ونائبه لإحياء جولة مفاوضات جديدة بشأن تبادل الأسرى و المختطفين دون الزام الحوثيين بإطلاق سراح السياسي "محمد قحطان".
 
وأعلنت المبادرة الوطنية لـ "المطالبة بالكشف عن مصير قحطان قبل مفاوضات عمان" رفضها القاطع أي مفاوضات بشأن المختطفين والأسرى قبل إفصاح ميليشيات الحوثي عن مصير "قحطان".
 
وتتشكل المبادرة المُطالِبة ب(الكشف عن مصير قحطان قبل مفاوضات عمان ) من المختطفين المحررين من سجون ميليشيات الحوثي العنصرية ورابطة أمهات المختطفين وأسرة المناضل محمد قحطان.
 
نص البيان
نعلن نحن في المبادرة الوطنية المُطَالِبة ب ( الكشف عن مصير قحطان قبل مفاوضات عمان) رفضنا القاطع أي مفاوضات بشأن المختطفين والأسرى قبل إفصاح ميليشيات الحوثي عن مصير عميد المختطفين والمخفيين قسراً المناضل والقائد السياسي محمد قحطان.
 
إن ضغوط الأمم المتحدة ومبعوثها الأممي ونائبه لإحياء جولة مفاوضات جديدة دون تنفيذ القرار الأممي (2216)  الملزم لميليشيا الحوثي الإرهابية بإطلاق سراح المناضل محمد قحطان يعد وصمة عار في جبين الأمم المتحدة ومكتبها في اليمن وتواطؤ مفضوح مع الظلم وإنحياز كامل ضد العدالة إلى جانب هذه الميليشيا العنصرية.
 
ونطالب الأمم المتحدة إحترام قراراتها، ونذكرها بأن إختطاف قحطان تم وهو يخوض حواراً سياسياً برعاية مبعوثها الأسبق جمال بن عمر في العاصمة صنعاء، وهذا يضاعف من مسؤوليتها الأخلاقية والقانونية تجاه قضية الإخفاء القسري لقحطان.
 
ونجدد مطالبة وفد الشرعية المفاوض وعلى رأسهم الأستاذ هادي هيج والمختطف المحرر يحيى كزمان عدم الرضوخ لضغوط الأمم المتحدة وأن يعلنوا رفضهم القاطع للتفاوض قبل إعلان الميليشيات عن مصير قحطان.
 
وندعو كل أحرار العالم وكافة المنظمات والهيئات الحقوقية والإنسانية للإنضمام للمبادرة والدعم والمناصرة والتضامن والإدانة والضغط على جميع الأطراف وخصوصاً ميليشيا الحوثي الرافضة الإفصاح عن مصير قحطان، وكذلك المبعوث الاممي ونائبه اللذين يقومان بالضغط على الشرعية لاستئناف المفاوضات دون الافصاح عن مصير عميدنا محمد قحطان المخفي قسرياً منذ قرابة عشر سنوات.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً 

كاريكاتير