×
آخر الأخبار
الاحتفاء بسبتمبر يغيظ "الحوثي".. إدانات لاستهداف المليشيا حفل إيقاد شعلة 26 سبتمبر بحجة إحتفالات شعبية ورسمية بالذكرى ال59 لثورة السادس والعشرين من سبتمبر الخالدة أحرار العاصمة يوقدون شعلة الثورة في منزل الأحمر بصنعاء.. والمليشيات تبدو معزولة وفاة أكاديمي أوقف الحوثيون راتبه وطردوه وأسرته من سكن الكلية تعهد بإسقاط فلول الإمامة الجدد.. الرئيس: تضحيات أبطال الجيش أحبطت المشروع الإمامي الحوثي بمناسبة العيد الوطني الـ59.. إصلاح أمانة العاصمة: عازمون على التصدي لفلول الإمامة بنسختها "الحوثية" والانتصار للجمهورية  في ذكرى 26 سبتمبر المجيدة: أكاديميون وسياسيون: جرائم"الحوثية" تفوق وتطابق ممارسات الحكم الامامي البائد نائب مندوب اليمن في الأمم المتحدة يكشف عن مقتل 2000 طفل جندتهم المليشيا الحوثية للقتال في مأرب اللصوصية والجباية.. هدية الميليشيات الحوثية لسكان صنعاء في ذكرى النكبة مزيداً من العزلة لـ"الحوثية" وتصاعد النقمة الشعبية ضد مشروعها في الذكرى السابعة للنكبة

العرب في مواجهة نفوذ ايران.. مصرع الخبير الإيراني "سيرجان" بمأرب يعيد تعريف طبيعة المعركة وأطرافها

العاصمة أونلاين/ خاص


الأحد, 22 أغسطس, 2021 - 10:22 مساءً

صورة متداولة للخبير الإيراني الصريع بمأرب مؤخرا

فيما أعُتبر فضيحة جديدة لمدى تورط ايران في الملف اليمني واستهداف المنطقة، أعلنت الحكومة الشرعية على لسان وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الأرياني، أمس السبت، مقتل خبير إيراني مع 9 من معاونيه بضربة جوية نفذتها مقاتلات تحالف دعم الشرعية في جبهة صرواح غربي مأرب، الجمعة.

 
وقال الإرياني، في تغريدة على حسابه في موقع التدوين المصّغر "تويتر" إن الخبير الإيراني يدعى حيدر سيرجان وقتل مع تسعة من معاونيه التابعين مليشيات الحوثي، بينهم عنصران ينتحلان رتبة عقيد، وهما القحازي وأحمد السحاري، بغارة جوية لطيران التحالف استهدفت مواقع الميليشيات في جبهة صرواح.
 
 
توسع الانخراط الايراني

 
وأوضح الوزير الإرياني أن "سيرجان" يعمل في التدريب والتأهيل (تخصص مشاة، ومشاة جبلية)، إضافة إلى أنه خبير إعداد الخطط التكتيكية القتالية، مضيفاً أن "مصرع سيرجان يؤكد حجم ومستوى الانخراط الإيراني في العمليات العسكرية لميليشيا الحوثي في جبهات مأرب، ودورها المزعزع لأمن واستقرار اليمن".
 

وبحسب الإرياني، فإن سيرجان سبق له العمل خبيراً في جبهات الساحل الغربي حتى 5 يونيو (حزيران) 2021، قبل أن يتم إرساله في اليوم السابع من الشهر نفسه إلى جبهات مأرب للعمل بديلاً لمصطفى الغراوي وهو أحد خبراء "حزب الله" اللبناني الذين قتلوا في صفوف مليشيات الحوثي في اليمن.

 
وتابع الوزير اليمني أن إرسال مئات الخبراء من "الحرس الثوري" لقيادة التصعيد على مأرب وتهريب الأسلحة كالصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة، تأكيد لطبيعة المعركة باعتبارها امتداداً للمشروع التوسعي الإيراني ومساعيها لترسيخ نفوذها‏.
 

ارتباط وثيق بين الحوثي ومشروع ايران

 
في سياق متصل، أعتبر الخبير العسكري الاستراتيجي الدكتور علي الذهب إن" مقتل خبراء إيرانيين في صفوف الحوثي، يؤكد الارتباط الوثيق، في أبعاده المختلفة، بين هذه الجماعة و إيران".

 

لافتاً في تغريدة على حسابه في تويتر، الى أن "هذا الارتباط يمثل وجهاً من أوجه تحديات إعادة بناء السلام في اليمن، ويؤكد استغلال إيران للأزمة اليمنية لمصلحة قضاياها الاستراتيجية، خصوصا الاتفاق النووي مع دول 5+1".
 

مواقف حازمة

وطالب وزير الإعلام معمر الإرياني، "المجتمع الدولي والامم المتحدة والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن  بإصدار مواقف حازمة إزاء التدخلات الايرانية السافرة في الشأن اليمني.

 
لافتاً لخطورة الدور الإيراني المزعزع وانخراطها المكشوف في تصعيد العمليات العسكرية وتقويض جهود التهدئة واحلال السلام، ومسئوليتها عن استمرار نزيف الدم، وتفاقم المعاناة الانسانية لليمنيين.
 

مقارعة الاحتلال الايراني 


الكاتب الصحفي السعودي سلمان الشريدة، أوضح أن مقتل الخبير الإيراني حيدر سيرجان بمأرب مع 9 آخرين، هو مزيد من التأكيد على دعم إيران للحوثي والذي تحاول نفيه مراراً.

 
موضحاً في تغريده له على تويتر، أن دعم طهران للحوثي هو لترسيخ نفوذها في المنطقة، الأمر الذي اتفق معه الكاتب اليمني سام الغباري الذي أكد أن واقعة مصرع الايراني سيرجان بمأرب" يدعونا مجددًا لمناشدة كل القوى اليمانية إلى التوحد ونبذ الخلافات الصغيرة ومقارعة الاحتلال الإيراني بكل الوسائل" وتابع قائلاً: خوضوا هذا الشرف الكبير قبل أن يأتي الله بقوم يحبه ويحبونه، أشداء على الكفار رحماء بينهم.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً