×
آخر الأخبار
الصرف الصحي ..كيف جعلتها مليشيا الحوثي معضلة تهدد سكان صنعاء ؟ حريق يلتهم عدد من المحلات التجارية بصنعاء القديمة مدير "وطن التنموية": نفذنا مشاريع متعددة ومتميزة خلال رمضان   الحوثي يتهرب ويرفض الكشف عن مصير السياسي المختطف "محمد قحطان"   صنعاء.. نجل القاضي "قطران" يدعو لإنقاذ حياة والده المختطف في السجون الحوثية مقابل تخمة الحوثي.. الفقر وغلاء الأسعار "يصادران" فرحة "العيد" على سكان "صنعاء" صنعاء.. إطلاق سراح رئيس نادي المعلمين من السجون الحوثية مركز الملك "سلمان" يدشن توزيع مشروع زكاة الفطر في اليمن "وطن التنموية" توزع مواد غذائية لعشرات الأسر النازحة في مأرب صنعاء .. كيف تبرّر مليشيا الحوثي جريمة التضييق على صلاة التراويح ؟

إشهار منصة أطفال اليمن خلال ندوة افتراضية حول واقع الطفولة

العاصمة أونلاين - متابعة خاصة


الأحد, 07 يناير, 2024 - 05:39 مساءً

أطلقت المنظمة الوطنية للإعلاميين اليمنيين "صدى" منصة أطفال اليمن بالشراكة مع مركز مدنيون في ظل الصراع سيفيك، عبر ندوة افتراضية بعنوان "الطفولة في اليمن.. بين الواقع والتشريعات والتناول الإعلامي".
 
وفي الندوة تحدث رئيس منظمة صدى يوسف حازب، عن أهدف المنصة واهتمامها بصحافة الطفل وقضايا الطفولة في اليمن.
 
وأوضح أنها تأتي ضمن جهود المنظمة في تعزيز الوعي العام وتحسين مستوى التناول الإعلامي لقضايا الطفولة. شاكراً سيفيك على دعمهم لهذا المشروع. متعهداً بوضع بصمة إيجابية في هذا المجال الذي لا يلقى الاهتمام الذي يستحقه في ظل تركيز وسائل الإعلام على قضايا السياسة والحرب.
 
من جهته، قال شادي الشاذلي مدير البرامج في سيفيك– مكتب اليمن إن الهدف من الشراكة مع منظمة صدى هو تعزيز قدرات الصحفيين والإعلاميين على تناول قضايا الطفولة، لافتًا إلى حجم التحديات والمشاكل التي يعانيها أطفال اليمن في ظل النزاعات الحالية. متطلعا من فريق المنصة إلى إثراء المحتوى وتحقيق الأهداف المرسومة.
 
وفي الندوة قدمت ثلاث أوراق عمل الأولى بعنوان "حقوق الطفل في اليمن.. بين القوانين والواقع" استعرضتها الخبيرة في آليات حماية حقوق الإنسان القاضي إشراق المقطري، تطرقت فيها إلى حجم التحديات التي تواجه حماية الأطفال وحقوقهم في ضوء الواقع الذي تعيشه البلاد، وانهيار مؤسسات الدولة ومنها مؤسسات الحماية والرعاية وقطاع التعليم والصحة وتردي الوضع الاقتصادي، كما قدمت العديد من التوصيات التي تهدف لانتشال واقع الأطفال في اليمن مما يعايشونه.
 
ودعت المقطري إلى قيام اللجنة الفنية المشتركة بتنفيذ الخطة الموقعة بين الحكومة اليمنية والأمم المتحدة والرامية إلى حماية الأطفال وتقديم الدعم النفسي والاجتماعي.
 
الورقة الثانية حملت عنوان "ظاهرة تجنيد الأطفال في اليمن المخاطر وسبل المكافحة، استعرضتها الصحفية سمر العريقي، وسلطت من خلالها الضوء على ظاهرة تجنيد الأطفال في اليمن والمخاطر والآثار على الحاضر والمستقبل في حال استمرت المشكلة بدون حلول جذرية.
 
وطالبت الورقة باستكمال التشريعات التي تجرم تجنيد الأطفال في الصراعات المسلحة وتحديد العقوبات التي تنتظر الأطراف المتورطة بهذا العمل الجنائي الخطير.
 
كما أوصت بإنهاء الأسباب الرئيسية للمشكلة ومنها صرف مستحقات الموظفين وتوفير مصادر دخل للأسر الفقيرة والتوسع في دعم وتأسيس منظمات مجتمع مدني قوية وقادرة على رصد ظاهرة تجنيد الأطفال.
 
مدير تحرير منصة أطفال اليمن الصحفي فارس السريحي، قدم ورقة بعنوان "التغطية الإعلامية لقضايا الطفولة في اليمن بين الواقع والمسؤولية"، تطرق فيها إلى واقع التغطية الإعلامية لقضايا الطفولة في اليمن، ودور الإعلام في حماية حقوق الأطفال، وسياسات منصة أطفال اليمن وتدخلاتها المستقبلية التي ستعمل عليها.
 
وأثريت الندوة بالعديد من المداخلات والأسئلة من عدد من المتخصصين والمهتمين الذين شاركوا فيها.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً 

كاريكاتير