×
آخر الأخبار
"الرياض": عاصفة الحزم لاجتثاث الوجود الإيرانى من اليمن وإحباط مخططاته صنعاء: أمهات المختطفين يطلقن نداء استغاثة لإطلاق أبنائهن من سجون الحوثيين الجيش يعلن أسر عدد من العناصر الحوثية بينهم قيادي بارز بـ"حيران" حجة  الحوثيون يعتقلون عناصرهم الفارّة من "الساحل الغربي" وترسلهم إلى "صعدة" تعز: الآلاف يتظاهرون دعما للحملة الأمنية ومطالبة باستكمال التحرير  البنك المركزي يعلن إصدار عملة نقدية جديدة من فئة 200 ريال (صورة) الجيش يعلن تحرير مركز مديرية "حيران" والسيطره على الخط الرابط بين حرض والحديدة بداية سيئة لريال مدريد في عصر ما بعد رونالدو وزيدان الخدمة المدنية تعلن موعد إجازة عيد الأضحى في اليمن صحيفة تكشف دور "حزب الله" في اليمن وأبرز المهام التي يديرها (أسماء)

الميسري: الحوثيون والجماعات الإرهابية يتلقون الدعم من مصدر واحد

العاصمة أونلاين - صنعاء


الاربعاء, 07 فبراير, 2018 - 06:22 مساءً

وزير الداخلية اليمني "أحمد الميسري"-الشرق الأوسط


قال وزير الداخلية اليمني، "أحمد الميسري" اليوم الأربعاء، إن المصدر الذي يدعم جماعة الحوثي المسلحة هو نفسه الذي يدعم الجماعات الإرهابية في المناطق المحررة وهي إيران.
 
واستدل "الميسري" في حوار أجرته معه صحيفة "الشرق الأوسط" على ذلك، بأنه منذ بدء الحرب ضد الحوثيين خلال الثلاث السنوات الماضية، لم تنفذ أي عملية لما يسمى تنظيم «القاعدة» أو «داعش» ضد الحوثيين أو داخل المناطق الخاضعة لسيطرتهم.
 
وأشار إلى أن وزارته جمعت معلومات عن وجود أعداد كبيرة من المطلوبين في قضايا الإرهاب، موجودون الآن في المناطق التي تقع تحت سيطرة الحوثيين، وهم معروفون.
 
وأضاف: ورغم ذلك يتجولون في تلك المناطق دون محاسبة ولهم الحرية المطلقة ولا أحد يجرؤ على إيقافهم، وهذا دليل آخر على نوعية الدعم التي تتلقاه هذه الجماعات وعلى أنها صناعة كاملة من إيران لزعزعة الأمن.
 
وفي سياق آخر، أكد "الميسري" أن مرتزقة أفارقة يشاركون الحوثي في عملية تهريب الأسلحة، بحكم أن الساحل الأفريقي محاذ لليمن.
 
وبين، لا بد أن تكون هناك منطقة ترانزيت لأي عملية تهريب، كونه الموقع الأقرب، وبالتالي هناك مرتزقة ومهربون في تلك المناطق يتعاطون مع الحوثيين لأجل المصلحة.
 
وأفاد أن عمليات تهريب في عرض البحر، تحدث من خلال إخفائها في شحنات غذائية وغيرها، وتكون بأسلوب احترافي.
 
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً