×
آخر الأخبار
مجلس القيادة يجدد دعمه الإصلاحات الاقتصادية ويشيد بجاهزية القوات المسلحة مظاهرة حاشدة في مأرب تدين الصمت الدولي تجاه جرائم الاحتلال الإسرائيلي بغزة   مصادر تؤكد وفاة مختطفة في السجن المركزي بصنعاء جراء تعذيب الحوثيين مليشيا الحوثي تواصل صدارتها في ارتكاب الانتهاكات والجرائم بحق الصحفيين (تقرير النقابة)  جبايات وتعسفات في صنعاء تكشف زيف "خطابات" الحوثي عبد الملك   "دي يمنت" تنفذ دورة تدريبية على الرصد والتوثيق لـ20 ناشطة في مأرب تعز .. منتدى شبابي يكرم مدير إدارة الأمن ونائبه بالمسراخ "دفعة واحدة".. "اليمنية توقع اتفاقية لشراء ثمان طائرات نوع ايرباص    مظاهرة حاشدة في المخا تأييدا لقرارات البنك المركزي مأرب.. السلطة المحلية تطلق خطة الاستجابة الانسانية للعامين 2024  - 2025

حائط البؤس

الخميس, 26 يناير, 2023 - 12:51 صباحاً

التاسعة صباحاً يرن هاتفي أكثر من مرة، هيا تعال إلى معرض الصور "شتاء صنعاء" معرض نظمه مركز العاصمة الإعلامي، وعلى عجالة من أمري غسلت وجهي بالماء مرة واحدة وخرجت مسرعاً نحو جولة القردعي، التقيت بالكثير من الرفاق، السلام والقبلات والاحضان والصور والابتسامات توزع أمام حائط مزين بالبؤس والألم والحزن العميق...

أخذنا الجولة الأولى والثانية والثالثة شاهدنا الصور المعلقة على الحائط، ثمة كثير من الصور تحدث العابرين أمامها: قف يا فلان، استدر، انظر الي، أترى ما فعله الحوثيون بحق هذا الشعب؟! كل الصور كانت تتحدث، إلا صور المختطفين في سجون الحوثيين ظلت صامته لم تحدثنا بشئ...

توقفت هناك أمام صور المختطفين، لماذا هذا الصمت؟! هيا بحق السماء تحدثي ولو همساً، إشارة، لكنها أبت إلا أن تصمت...

 كيف لمن تجرع الخيبة أن يتحدث؟!
 كيف لمن أصابه البؤس، واحتله اليأس أن يتحدث؟!
 كيف لمن صبر حتى أضاع الصبر أن يتحدث؟!
للصمت لغة لكنني كنت المتحدث بلغته، ثمة أشياء لربما كانت قد ماتت في أعماقي أحيتها الصور بصمتها....

 إن أعماقي تتحدث الآن نيابة عن الصور المعلقة: أترى هذه الوجوه إنها خارطة وطن حل به الدمار والخراب، ولم يكتفي المستبد بذلك، بل دفنه في المقبرة، لم يكتفي أيضاً بنى للمقبرة سوراً، ولم يكتفي بالسور بل أرسل إلى المقبرة جنوداً يحرسون الموتى.


اقرأ ايضاً 

كاريكاتير

نشوان الحداد