×
آخر الأخبار
طالبت بالإفراج الفوري عنهم.. رابطة الأمهات: إصابة مختطفين في السجن المركزي بصنعاء بفيروس "كورونا" المقدشي يتفقد جبهات نهم ويؤكد: لا يمكن التفريط بالمكتسبات الوطنية بموكب جنائزي مهيب.. تشييع جثمان قائد اللواء 153 مشاه العميد محمد العقيلي إصلاح أمانة العاصمة يعزي اليدومي في وفاة شقيقه مأرب.. السلطة المحلية تقر اجراءات جديدة لمجابهة فيروس "كورونا" مليشيات الحوثي تتجاهل محاذير تفشي "كورونا" بصنعاء في أول أيام العيد الدفاع والأركان تنعيان اللواء العصيمي واللواء المقبلي حذرت من تفشيه خلال العيد.. الحكومة تدعو مليشيات الحوثي للإفصاح عن عدد الإصابات بـ"كورونا" الجيش يكبد المتمردين خسائر فادحة في مواجهات شرق صنعاء حذر من مغبة تكتم الحوثيين.. تقرير مركز العاصمة: كورونا على وشك الانفجار بصنعاء

الناشطة جامل تدعو لضغط واسع لإنقاذ المختطفين في سجون الحوثي

العاصمة أونلاين/ خاص


الاربعاء, 20 مايو, 2020 - 12:10 صباحاً

 طالبت نائب رئيس المركز الأمريكي للعدالة، لطيفة جامل، لإنقاذ السجناء والمختطفين في سجون ميليشيا الحوثي المكتظة بالآلاف في ظل تفشي جائحة كورونا، وانعدام أدنى الرعاية الصحية.
 
وتشهد العاصمة صنعاء وضعاً مأساوياً جراء تفشي وباء كورونا في ظل التعامل الأمني الذي تنتهجه مليشيات الحوثي في مواجهة الوباء حيث تتستر على البيانات الحقيقية لعدد المصابين وتمارس ترهيب واسع على المرضى والأطباء لإخفاء الكارثة.
 
وقالت جامل في تصريح خاص لـ"العاصمة أونلاين": إن إعلان مليشيا الحوثي عن نقل بعض المختطفين في سجونها إلى بعض المستشفيات يأتي في إطار التوظيف السياسي والدعائي لاستجلاب الدعم الدولي والتخفيف من السخط الدولي على سياسات الحوثي في التعامل مع وباء كورونا بعد إن علقت منظمة الصحة العالمية بعض نشاطاتها في مناطق سيطرتها من قبيل الضغط للكشف عن الأعداد الحقيقية للمصابين.
 
وأكدت أن كل محاولات الميليشيا لتبيض سجلها المتخم بالانتهاكات لحقوق الانسان تكشفه سجونها الممتلئة بالمعتقلين والمختطفين من المدنيين والمعارضين السياسيين والصحفيين.
 
ودعت نائب رئيس المركز الأمريكي للعدالة، المنظمات الحقوقية وكافة أدوات المجتمع المدني لممارسة الضغط على المجتمع الدولي والسعي بذات الوقت لكشف المرونة والخفة التي يتعامل بها  المبعوث الدولي مارتن غريفيت التي تصل لحد التواطؤ مع مليشيا الحوثي.
 
وأشارت إلى أن "تدليل المجتمع الدولي لميليشيا الحوثي منحها ضوء أخضر في مضاعفة الانتهاكات بحق المدنيين".
 
ولم تستبعد جامل قيام مليشيا الحوثي تصفية بعض المعارضين السياسيين والصحفيين والسجناء عموما وذلك بإخضاعهم لبيئة صحية معدية وناقلة للفيروس أو منع الفحص عن الفيروس قبل تدهور الحالة عند الاشتباه في بالإصابة أو حرمانهم  من أدوات الوقاية, كالزج وتكديس السجناء على سبيل المثال او حتى تعريضهم لمصابين بكوفيد -19عمداً وبنية التصفية المتعمد.
 
وقالت "سبق وأن استخدمت الميليشيا بعض الصحفيين والسياسيين المعتقلين كدروع بشرية ووضعتهم في أماكن قصف الطائرات".
 
ودعت الناشطة جامل، ميلشيا الحوثي لتوفير إجراءات الوقاية كالفحص والمعقمات والحجر الصحي في محاجر صحية ذات مواصفات طبية حقيقية بعيدا عن التضليل والغش المعهود.
 
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً