×
آخر الأخبار
تعز.. محتجون يطالبون بتصنيف المليشيا الحوثية "منظمة إرهابية" التحالف يدك أهدافاً لمليشيات الحوثي في صنعاء بسلسلة غارات مكثفة المليشيا تفرض قيوداً جديدة على البنوك وتقيد تحركات شخصيات مالية كبيرة بصنعاء نيابة الأموال العامة تدين "الغذاء العالمي" بتهم فساد وتقر منع موظفيه من السفر مارب.. مركز الملك سلمان يدشن توزيع 5 الف طن من التمور في 13 محافظة المرأة في زمن (الحوثية)..  ابتزاز واستغلال يصل إلى أعمال تجسسية جبهات القتال "تبتلع" قيادات المليشيا.. تشييع 20 قيادياً في صنعاء (أسماء) مأرب.. المحكمة العسكرية تعقد جلسة جديدة في محاكمة زعيم المليشيا و174 قيادياً تحالف الأحزاب اليمنية يندد بالإرهاب الحوثي ويدعو لتوحيد الجهود في المعركة الوطنية علماء وأكاديميون يمنيون يحذرون من مخاطر ‎تغيير الحوثي لمناهج التعليم ويؤكدون على سبل المواجهة

"تُفرطة" الزينبيات.. ينشطن وسط نساء صنعاء ويستغللن الفقيرات بإعداد الخبز مقابل وعود زائفة

العاصمة أونلاين/ خاص


الجمعة, 20 نوفمبر, 2020 - 08:47 مساءً

أعلمت مصادر متطابقة "العاصمة أونلاين" أن لجاناً مكونة من قيادات في المليشيا و"زينبيات" يشرفن على نشاطات مختلفة أوسط النساء في مختلف أحياء العاصمة صنعاء ومحافظات أخرى واقعة تحت سيطرة الجماعة.

 

وأكدت المصادر أن هذه الأنشطة تصب لصالح تمويل حرب المليشيا وتعويض ما تخسره في المعارك، من أجل أن تساهم الأمهات في الدفع بأبنائهن إلى جبهات القتال، إضافة إلى الإسهام المالي، والمجهود الحربي وصنع الخبز والكيك وغيرها من المواد.

 

يأتي ذلك من خلال تجمعات ومجالس "تفرطة" ترعاها زينبيات الجماعة وتشرف عليها، من أجل التأثير أوساط النساء، واستغلالهن في توفير المال والخبز لمقاتلي المليشيا في الجبهات.

 

وأكثر من ذلك قالت المصادر إن الحملة الحوثية المنظمة تستغل حاجة النساء الفقيرات، وزوجات الموظفين المنقطعة رواتبهم منذ سنوات، من خلال توفير أعمال لهن، من خلال إعداد الخبز للمقاتلين، وبرواتب شهرية.

 

وأشارت إلى نساء في عدة أحياء يعملن منذ أشهر في إعداد الخبز، التي تمر اللجان الحوثية لأخذها، إلا أن ما تم وعدهن به من مبالغ مالية مقابل عملهن لم يحصلن عليه، وحين سألن عليه ردت عليهم القيادات الحوثية "واجب وطني".

 

وتحدثت إحدى النساء لـ"العاصمة أونلاين" ما حصل لها ولأخريات تعرفهن، بأن "زينبيات" من بيت المؤيد، جمعن عدداً من النساء واستغلالاً لحاجتهن، طلبن منهن إعداد الخبز للجبهات بمقابل عشرين ألف في الشهر، على أن تعمل المرأة 250 قرص خبز في اليوم.

 

وأشارت إلى أنهن عملن لمدة 3 أشهر متواصلة، وحين طالبن بمستحقاتهن، قالت لهن زينبيات بيت المؤيد بأنهن "يشتغلن مع الله، وأنه واجب وطني، يا تشتغلين والا الله يفتح عليكن".

 

وتنشط المليشيا الحوثية في تجمعات النساء في العاصمة، وفق لقاءات واجتماعات تعقدها في مختلف الأحياء، للتعبئة الطائفية والفكرية الإيرانية، مع استغلال لحاجة الأسر للإغاثة، إذ يتم وعدهن بسلال غذائية نهاية كل شهر، إذا استمررن في حضور الاجتماعات التي يجهز لها من أجل التأثير على النساء واستغلال عاطفتهن.

 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً