×
آخر الأخبار
الإسناد بأمانة العاصمة يتفقد أبطال الجيش في جبهات مأرب مليشيا الحوثي تقول إنها تعتزم إعدام أحد أبناء"حجة" بعد اختطافه لثمانية أعوام "مؤسسة الخير" تقدم لحوم الأضاحي لأكثر من 1000أسرة متضررة من الحرب "هادي هيج": لن نذهب إلى أي مفاوضات بشأن الأسرى والمختطفين قبل الكشف عن قحطان وطن التنموية تطلق مشاريع نقدية وغذائية خلال عيد الأضحى الفريق الحكومي يجدد رفضه عقد أي مفاوضات قبل الإفراج عن قحطان فتح طريق الحوبان تعز بشكل رسمي بعد 9 سنوات من إغلاقها من قبل الحوثيين واشنطن تدين اعتقال الحوثيين لموظفي الأمم المتحدة والمنظمات الدولية مأرب ..وقفة لنساء اليمن تندد باستمرار حرب الإبادة الإسرائيلية على غزة مليشيا الحوثية تفرج عن "القاضي قطران" بعد أشهر من اختطافه  

طلاب جامعة ذمار ينتفضون على "الحوثي".. ماذا يعني ذلك؟

العاصمة أونلاين/ خاص


الإثنين, 13 فبراير, 2023 - 04:50 مساءً

لأول مرة منذ الانقلاب الحوثي، شهدت محافظة ذمار، وسط البلاد، مظاهرة طلابية غاضبة على مليشيا الحوثي الإرهابية وعلى قياداتها المعينة على رأس الجامعة في المحافظة التي تعد من كبريات الجامعات اليمنية.
 
الاحتجاجات الغاضبة اندلعت أمس الأحد رفضاً للتعسفات الحوثية، والقرارات الارتجالية، التي زادت مؤخراً بشكل لافت في مختلف كليات جامعة ذمار مستهدفة الطلاب وسير العملية الأكاديمية.
 
منها كلية الهندسة، التي احتج طلابها رافعين لافتات تندد بالمليشيا وتعسفاتها المستمرة بحقهم والتي أعدوها بالمعرقلة المباشرة للتعليم.
 
وقال طلاب تجمهروا في أروقة الكلية، إن احتجاجهم، رداً على نقض اتفاق مسبق بينهم وقيادة الجامعة المعينة من الحوثي حول توفير أدوات أكاديمية.
 
وأشاروا أن القيادة الحوثية، لم تف بتعهداتها بتوفير معامل حديثة للتطبيق لأقسام كلية الهندسة، كانت قد تعهدت بها في نوفمبر الماضي.
 
 
بدورها قابلت المليشيا الانتفاضة الطلابية بقمع كما هو عادتها، حيث أنها لم تتوقع أي تحرك في محافظة ذمار، والتي تعدها الخزان البشري لها، لرفد جبهات القتال.
 
كما أن المليشيا تنشط في المحافظة بوتيرة عالية تحسباً لأي ردود أفعال نتيجة استمرار الأزمات الاقتصادية واستئثار المليشيا بواردات المحافظة ومنها الجامعة التي تحوي كليات علمية تستقطب أعداداً كبيرة من طلاب عدد من المحافظات.
 
ومنذ أيام يزور المحافظة القيادي الحوثي محمد علي الحوثي الذي حرص على الظهور الإعلامي من خلال اللقاءات والاجتماعات التي قام بها، مع عدد من الشخصيات الاجتماعية وبعض القيادات الحوثية والتي منها الهيئة العدلية الخاصة بالأراضي والعقارات والتي يرأسها وذلك لامتصاص غضب المتضررين منها.
 
وبالعودة إلى غضب المليشيا من احتجاجات طلاب كلية الهندسة فقد عبرت عنه بالاعتداء الفوري على عميد كلية الهندسة، الذي حملته وزر الخروج الطلابي، الذي رفعت فيه ولأول مرة هتافات غاضبة ضد رئاسة الجامعة الحوثية.
 
كما أن المليشيا استدعت أعضاء ملتقى الطالب الجامعي، لتفريق الاحتجاجات بالقوة، وهو دليل آخر على تخوفها من توسعها إلى الكليات الأخرى فسارعت إلى إجهاضها بكل أذرعها في الجامعة.
 
إلى ذلك اتخذت المليشيا حزمة قرارات تعسفية بدلاً عن إيجاد حلول للطلاب، حيث قررت المليشيا تعليق الدراسة في الكلية لأقسام "المعماري، المدني، الميتكروناكس" كما قررت تأجيل الاختبارات لعدد من أقسام ومستويات كلية الهندسة ثلاثة أشهر إلى ما بعد شهر رمضان المقبل.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً 

كاريكاتير