×
آخر الأخبار
العثور على أحد المختطفين مرمياً أحد شوارع عدن بظروف صحية متدهورة الحكومة تدين اعتداء قيادات حوثية على الصحفيين المختطفين وتحملها مسؤولية حياتهم طالب بسرعة الإفراج عنهم.. حقوق الإنسان بأمانة العاصمة يدين الإرهاب الحوثي بحق الصحفيين المختطفين منتخب هولندا أول المتأهلين إلى ربع نهائي مونديال قطر بفوز مستحق على أميركا "سمية" .. شابة نجت من الاختطاف تواجه الإخفاء القسري في سجون الحوثي البنك الدولي يقدم منحة إضافية بقيمة 150 مليون دولار للأمن الغذائي تظاهرة شعبية حاشدة في تعز للمطالبة بدعم الجيش واستكمال تحرير المحافظة رئيس مجلس القيادة الرئاسي يعود إلى عدن بعد زيارته الأردن والإمارات البحرية الأمريكية تعترض سفن أسلحة كانت في طريقها لمليشيا الحوثي مليشيا الحوثي تواصل التضييق على العمل التنموي بمناطق سيطرتها

صنعاء .. مختطف منذ 8 أعوام يضرب عن الطعام وزوجته تطالب بالإفراج عنه  

العاصمة أونلاين - خاص


الأحد, 06 نوفمبر, 2022 - 09:36 مساءً

قال مصدر حقوقي إن مختطفا في سجون مليشيا الحوثي الانقلابية بصنعاء أضرب عن الطعام منذ يومين احتجاجا على الجرائم والانتهاكات التي تمارسها المليشيا بحقه منذ نحو اسبوعين.
 
وذكر المصدر لـ "العاصمة أونلاين" أن المختطف عادل طارق محمد حسين البيضاني نفذ منذ السبت اضرابا عن الطعام في ي سجون الأمن والمخابرات الحوثية في منطقة شملان بصنعاء.
 
زوجة المختطف البيضاني في تصريح لها طالبت بسرعة الإفراج عن زوجها ونقله الى المستشفى لتلقي العلاج من الأمراض التي أصيب بها خلال فترة السجن، مناشدة العالم إنقاذ حياة زوجها من الموت.
 
واعتقل البيضاني، من منزله في حي الصافية بالعاصمة صنعاء، بتاريخ 4/4/2015، وتم نقله إلى عدة معتقلات، وتعرض لمختلف أنواع التعذيب في سجون مليشيا الحوثي، وظل مخفي في معتقل الأمن السياسي بحدة جنوبي العاصمة، ليتم نقله لاحقاً إلى مقر الأمن والمخابرات في شملان شمالي صنعاء.
 
والأربعاء الفائت أقدمت المختطفة عائشة المطري على الانتحار نتيجة التنكيل والتعذيب  الذي تعرضت له من قبل قيادية حوثية تدعى ام الكرار في سجن الأمن المركزي، في حين تواصل المليشيات التكتم على الخبر.
 
وتعليقا على ذلك قال فهمي الزبيري مدير مكتب حقوق الإنسان في أمانة العاصمة إن المختطف يلجئ للإضراب عن الطعام رفضا للظلم والتعذيب والمعاملة غير الإنسانية التي يتعرض لها، وغياب العدالة واجراءات المحاكمات العادلة، مشيرا الى أن المختطف صل به الحال الى التفكير بالانتحار من شدة المعاناة والآلام التي يلقاها.
 
وفي تصريح ل"العاصمة أونلاين" اوضح الزبيري " عند اضراب اي مختطف توجب على الجهات الفاعلة الحقوقية محليا ودوليا التحرك الجاد والحازم لإنقاذ حياته، لأنه قد وصل الى وضع صعب وقاسي وبحاجة الى اتخاذ اجراءات عاجلة وسريعة".
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً 

كاريكاتير