×
آخر الأخبار
مليشيا الحوثي تفجر 3 منازل وتصيب امرأة بأرحب شمال صنعاء اليدومي يثمن موقف التحالف في انجاح التحالف الوطني للقوى السياسية البركاني: البرلمان سيناقش إمكانية مواصلة المشاورات السياسية بعد رمضان ناشطات حقوقيات يتعرضن للتهديد والاعتداء من قبل الحوثيين في صنعاء مواطنون يطردون مشرف حوثي اعتدى على مواطن في الحيمة الداخلية وزير الإعلام يدين الانتهاكات المتواصلة بحق الصحفيين المختطفين في سجون الحوثيين دعت مجلس الأمن لمعاقبة الحوثيين.. منظمة دولية: الألغام الحوثية تقتل المدنيين في اليمن محارق الحوثيين.. إحصائية ترصد الخسائر البشرية للحوثيين في 2018 (أنفوجرافيك) الحكومة اليمنية تُدين الهجمات الإرهابية في سيرلانكا الهجرة الدولية تعلن إجلاء مهاجرين أفارقة عبر ميناء عدن

كيف ينظر اليمنيون لانعقاد مجلس النواب بسيئون؟

العاصمة أونلاين – خاص


الجمعة, 12 أبريل, 2019 - 04:13 صباحاً

كيف ينظر اليمنيون لانعقاد مجلس النواب بسيئون؟

لاقى قرار انعقاد مجلس النواب في مدينة سيئون ارتياحاً واسعا لدى كثير من اليمنيين، بمختلف فئاتهم وتوجهاتهم، بينما مثل قلقاً ومصدر إزعاج للانقلابيين وأزلامهم.

واعتبر يمنيون أن انعقاد مجلس النواب في هذا الظرف الحرج الذي تمر به بلادنا يمثل نجاحاً وانتصاراً لصالح الشرعية ، مؤكدين أن بانعقاد المجلس تكتمل سلطات الدولة الثلاث.

"العاصمة أونلاين" رصد بعض الآراء لكتاب وسياسيين، واستطلع ارائهم حول انعقاد مجلس النواب بعد سنوات من الغياب، و كانت البداية من الصحفي والمحلل السياسي د/ محمد جميح، والذي رأى بأن انعقاد المجلس بحضور الرئيس هادي وسفراء الدول الراعية للعملية السياسية في اليمن يمثل نجاح كبير للشرعية.

وأكد في سلسلة تغريدات على "تويتر"أن ‏حضور رئيس الجمهورية وممثلي البرلمان العربي والدولي، وسفراء دول عربية وأجنبية، ووسائل الإعلام العربية والعالمية لتغطية انتخاب هيئة رئاسة مجلس النواب، يمثل زخم سياسي للشرعية لا يستهان به، مشيراً إلى أن المعركة مع الانقلاب أكبر من مجرد رصاصة.

الصراخ على قدر الألم

كما أن انعقاد المجلس مثل مصدر ازعاج وقلق لمليشيا الحوثي الانقلابية بالرغم من تظاهرها بعدم المبالات، في حين شنت حملة مداهمات واقتحامات لمنازل أعضاء مجلس النواب، في محاولة منها لثنيهم من حضور الجلسة.

ووجه جميح تساؤلاً للانقلابيين وقال " ‏إذا كنتم لا تهتمون بانعقاد مجلس النواب في سيئون يا كهنة الانقلاب، فلماذا يرسل سادتكم من الملالي طائرات مسيرة إلى سماء المدينة؟!

أوراق قوية

الكاتب الصحفي "خالد العلواني" يرى أن انعقاد مجلس النواب خطوة مهمة للانتقال من مربع التيه وتمثيل دور الضحية إلى فضاء المبادرة وتوظيف المتاحات.

ويؤكد أن الشرعية تمتلك الكثير من الأوراق القوية بالإضافة إلى رافعة عسكرية وشعبية واسعة، وبالقرار المسئول والرؤية الجامعة يتحقق المنشود الوطني.

اثر ضئيل

بينما يرى الصحفي علي الفقيه، ان انعقاد مجلس النواب خطوة ايجابية لكن اثرها بشكل ضئيل.، مضيفا أن اجتماع المجلس لا يعني تفعيل دوره أو إحياء الأجزاء الميتة من الشرعية بقدر ما يوجد مخرج طوارئ حال بحث خيارات أخرى.

الحدث الكبير

من جهته محافظ حضرموت عقد مؤتمر صحفي مساء الخميس، وطمأن المواطنين، بعد اسقاط الدفاع الجوي لطائرتين مسيرتين في سماء سيئون.مؤكد استعداد السلطة المحلية لتأمين الجلسة.

وقال:‏نطمئن المواطنين على الاستعدادات الأمنية العالية لتأمين الحدث الوطني المهم والكبير الذي ستشهده مدينة سيئون باحتضانها جلسة انعقاد الدورة غير الاعتيادية للبرلمان بعد سنوات من عدم انعقاده بسبب ظروف الحرب التي أشعلتها المليشيات الانقلابية الحوثية.

مع الشرعية ضد التمرد

بدوره يؤكد أبناء حضرموت وقوفهم مع الدولة وضد الانقلاب والتمرد ورفضا للإرهاب بكل أشكاله ومسمياته، وفي هذا الصدد يؤكد عضو مجلس الشورى اليمني الشيخ صلاح باتيس، ويقول: إن ابناء حضرموت يقفون اليوم صفا واحدا أبنائها وقياداتها المحلية والعسكرية والأمنية، مع الشرعية والدولة وترفض التمرد والإرهاب.

ويضيف: ترحب حضرموت بالحدث السياسي الهام وتحتضنه بكل شرف وتفخر بانعقاد مجلس النواب في سيؤن ولابد أن تحصل على حقوقها التي فرط بها السابقون منذ 50 سنة وتتربع على قمة المجد الذي تستحقه بجدارة .


ويعبر الصحفي عبدالحميد الشرعبي، عن شعوره بهذا الحدث الكبير واحتضان مدينة سيئون له, ويقول:‏ تستحق ‎سيئون الخير، أن تتشرف باحتضان ‎انعقاد مجلس النواب، وتستحق تنامي حضورها الاجتماعي والسياسي والاقتصادي ودورها الوطني وتكون احدى محطات صناعة وتكوين التاريخ اليمني الحديث

فبالرغم من تأخر القرار بعد أربع سنوات من الانقلاب والحرب الطاحنة في اليمن، إلا أن ناشطون وسياسيون يمنيون يرونه خطوة في الاتجاه الصحيح، من قبل القيادة الشرعية، لاستكمال السلطات وتفعيل المؤسسات، وإنهاء الانقلاب.



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً