×
آخر الأخبار
محلل سعودي: انفجار الوضع بشبوة يهدف لإسقاط مرجعيات حل الأزمة اليمنية تقرير حقوقي: 2726 انتهاك ارتكبها الحوثيون بصنعاء خلال ستة أشهر الحكومة تجتمع للمرة الثانية لبحث التمرد في عدن مصادرة 37 شركة.. تجريف حوثي واسع للقطاع الخاص بصنعاء رئاسة البرلمان تدعو الرئيس الى مراجعة العلاقات مع التحالف العربي ممارسات تعسفية لميليشيا الحوثي ضد الحجاج العائدين الى اليمن الأمم المتحدة: قيود شديدة على وكالات الإغاثة بمناطق الحوثي سفير يمني سابق: "شماعة الإصلاح" أداة الحوثية والانتقالي لتنفيذ أجندات غير وطنية مندوب اليمن بالأمم المتحدة: الامارات وفرت الدعم الكامل للانقلاب بعدن الجامعة العربية تحذر من محاولات تقسيم اليمن وتتضامن مع المختطفين الـ 30

سياسيون وصحفيون: حماية عدن والمنطقة تبدأ من استعادة صنعاء

 العاصمة أونلاين - خاص


الخميس, 01 أغسطس, 2019 - 10:48 مساءً

أثارت العملية الإجرامية التي ارتكبتها مليشيا الحوثي الانقلابية، اليوم الخميس، في العاصمة المؤقتة عدن، وراح ضحيتها أكثر من ?? جنديا، حفيظة اليمنيين، ولاقت استنكارا واسعا ، معبرين عن إدانتهم لهذه الجريمة التي قضت على كل جهود السلام.

وعلى إثر العملية الإجرامية أجمع سياسيون وصحفيون يمنيون، على أن حماية العاصمة المؤقتة عدن والمنطقة، تبدأ باستعادة وتحرير العاصمة صنعاء من سيطرة  مليشيات الحوثي الانقلابية.

وفي هذا الصدد "العاصمة أونلاين" رصد ردود أفعال لسياسيين وصحفيين يمنيين، حول العملية.

الحوثي خطر على الجميع

وكانت البداية من سفير اليمن لدى اليونسكو د/ محمد جميح، حيث قال في تغريدة له على "تويتر":ضرب عدن اليوم يؤكد أن الحوثي خطر على جميع اليمنيين، ويفضح من يفتح جبهات جانبية تخدم الانقلاب".

وأضاف "ضرب عدن يكشف أن وقف معركة الحديدة كان خطأً فادحاً. منوها إلى أن الأمر لم ينتهي بعد.مخيرا الشرعية " إما أن تستمروا في معارك جانبية أو توحدوا الجهود لمواجهة الانقلاب".

واجب وطني

من جهته الصحفي في صحيفة الميثاق التابعة لحزب المؤتمر، كامل الخوداني قال: لا امن ولا امان لاي مواطن ولا طرف لا بشمال اليمن ولا جنوبه ولا شرقه ولا غربه ولا راسه ولا سفاله طالما والحوثي يسيطر على منطقة واحده فكيف وهو يسيطر على معظم محافظات الشمال.

مشيرا إلى أن "القضاء على الحوثي واجب ديني ووطني مقدس لن يأمن الجنوب ولا الشمال طالما  والحوثي باقي على ارض اليمن.

الإرهاب لا يعرف أحد

الاعلامي في قناة سهيل "محمد الضبياني" أكد أن الجريمة الإرهابية التي ارتكبتها مليشيا الحوثية في عدن، دليل على أن الإرهاب الحوثي يستهدف الجميع،ينكل باليمنيين شمالا وجنوبا، وخطره يهدد كل في #اليمن.

مشددا على ضرورة وحدة الصف والكلمة لدحر هذا الإرهاب الفاشي" باعتباره"  ضرورة إنسانية ووطنية، ومن يتثاقل أو يتباطأ أو يصمت يكتب على نفسه الخزي والمذلة والعار!

بدوره رئيس الوزراء السابق د/ أحمد عبيد بن دغر، أكد في تغريدة له نشرها على حسابه في تويتر: أن حماية عدن وكل المناطق المحررة يبدأ بتحرير صنعاء من سلطة المليشيات الغاشمة، واستعادة الدولة وهزيمة الانقلاب.

الى ذلك اعتبر الصحفي "احمد شبح" حرير صنعاء هي المعركة الفاصلة والمصيرية، وقال:"لا أمنٌ ولا أمل إلا بتحرير صنعاء كي تأمن عدن وتطمئن مكة، موضحا انها "معركة مصيرية فاصلة لليمنيين وللعرب".

الحوثي والإرهاب عملة واحدة
السفير السعودي في اليمن محمد ال جابر، علق في حسابه على "تويتر" على الجريمة البشعة وقال : الاستهداف المتزامن من قبل الميليشا الحوثية الإرهابية المدعومة من ايران لأمن واستقرار العاصمة عدن مؤشر قوي لتوحد أهدافها مع أخواتها الإرهابيه داعش وتنظيم القاعدة التي تستحل الدماء ولا تعترف بالدولة ولا بالقوانين ولا بحرمة الانسان.

"رشاد الشرعبي" صحفي يمني، قال في تغريدة له على تويتر : عدونا واحد وهو الحوثي وهدفنا واحد وهو إنهاء ترسانته العسكرية وحل مليشياته المسلحة وتدمير فكرة الاصطفاء الالهي والتمييز العنصري.

وأشار إلى أن من يرى غير ذلك فهو يحرث في بحر، ولا بد أن تتكاتف ايادي الجميع لحسم هذه المعركة لصالح الشعب وتحرير إرادته وهو يقرر مصيره بنفسه.

وتساءل الصحفي رشاد الشرعبي عن الاصوات النشاز التي تسعى لتبرئة المجرم بالرغم من اعترافه، وقال " مادام والحوثي أعلن ارتكابه جريمة البريقة الارهابية، لماذا يصر ناشطون على انها تصفيات في إطار المجلس الانتقالي أو ان وراءها جهات أخرى اقليمية؟؟.

مستغربا : لا اعلم لماذا الاصرار على تبرئة المجرم الحوثي من ارتكاب جريمة هو الذي أعلن عنها وطريقة تنفيذها وأداة الجريمة!!

وحدة اليمنيين كفيلة بهزيمة الانقلاب

عبدالباسط الشاجع، مدير مركز العاصمة الإعلامي، علق على العملية الإجرامية التي ارتكبتها مليشيا الحوثي في عدن وراح ضحيتها أكثر من ?? جنديا.

وقال: بعد 5 سنوات من الحرب، الحوثية تضرب عدن التي تحررت قبل 4 سنوات وأسفرت عن مجزرة دامية ومؤلمة، وصاروخ آخر يصل الدمام أقصى شرق السعودية لأول مرة.

وأضاف" ليست هذه الجرائم الأولى للميلشيا ولن تكون الأخيرة، وليست بتلك القوة الذي يصعب هزيمتها، مؤكدا"
أقسم أن توحدنا كفيل بإزالة هذه العصابة إلى الأبد".

الناشطة الحقوقية، "وسام باسندوة" قالت :" ايقاف استكمال التحرير يعني ان تزحف الميليشيا لاستكمال مشروعها والمشروع ليس الجنوب ولا اليمن فحسب.

وأوضحت باسندوة"أن  الصراع بين مشروعين؛ مشروع استعادة الدولة وعروبة المنطقة أمام مشروع الميليشيا والمد الثوري الإيراني، والآلية باتت واضحة استكمال التحرير، هذه هي القضية؛ لا وقت لمعارككم الجانبية الضيقة.

 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً