×
آخر الأخبار
نهب المساعدات الإنسانية.. وسيلة حوثية لتجويع وإخضاع اليمنيين (تقرير خاص) سادية حوثية.. المليشيا تزيد من تعذيبها للفنانة المختطفة "الحمادي" وثلاث من زميلاتها مدير مشروع مسام: مهارات الحوثي في صناعة وتمويه الألغام في تطور مستمر  تجنيد قسري متزايد.. طلاب صنعاء لماذا تركوا فريسة لإرهاب الحوثي..؟ في لقاء مع المبعوث الأممي.. الإصلاح: نؤمن بالسلام كخيار استراتيجي والحوثية وداعميها يقفون حجر عثرة أمام تحقيقه طالبوا برحيل العميد .. تفاصيل اعتداء مليشيا الحوثي على طلاب كلية الطب بجامعة صنعاء بعد رفعهما صور سليماني .. اتحاد كرة القدم يحذر إدارة أهلي وشعب صنعاء ويهدد بشطبهما من عضويته قانونية الإصلاح بأمانة العاصمة تدين جرائم مليشيا الحوثي بحق المعارضين ومصادرة ممتلكاتهم شلل الأطفال يعود.. والمليشيا الحوثية تصرّ على منع حملات "اللقاح" تحالف الأحزاب يدعو الحكومة والتحالف إلى وضع "استراتيجية فعالة" لإنهاء الإرهاب الحوثي

عصابة تدير العلوم والتكنولوجيا.. نموذج مصغر لفساد "الحوثي" بصنعاء

العاصمة أونلاين/ خاص


الاربعاء, 01 ديسمبر, 2021 - 10:17 مساءً

لا تمارس مليشيا الحوثي، في فرع جامعة العلوم والتكنولوجيا بصنعاء سوى الفساد، بعد التراجع الذي تشهده الجامعة، فبعد أن كانت من أولى الجامعات في اليمن، أصبحت نموذجاً مصغراً لفساد الجماعة وعبثها بالمؤسسات والتي وضعت يدها عليها تحت ما تسميه "الحارس القضائي".
 
ما يعيشه فرع الجامعة هو فساد لا يزكم الأنوف فقط، بل يلوث سماء العاصمة بحسب موظف تحدث لـ "العاصمة أونلاين".. مؤكداً أن حارس المليشيا القضائي المعين على الجامعة استفرد بالجامعة هو ومجموعة من المقربين منها.
 
وأوضح أن هذه العصابة لا تمارس الفساد، وتعمل على نهب إيرادات الفرع فقط، بل وتنتهك حقوق الموظفين، وتعتدي عليهم بالضرب وتهددهم بالسجن والاختطاف، وان هذه العصابة تتخذ أسماء وهمية، كما أنها تخفي أسمائها الحقيقية، للتفرغ لممارسة الفساد، لصالح عادل المتوكل المعين رئيساً للجامعة، ورائد الشاعر، ممثل الحارس القضائي، وقريب القيادي الحوثي صالح الشاعر.
 
وأوكلت هذه العصابة مهمة البطش بالموظفين والطلاب على حد سواء إلى المدعو (جهاد شكر)، والذي ليس اسمه الحقيقي، بحسب مصادر في الجامعة.
 
وقالت إن شكر وهو اسم حركي، بينما اسمه الحقيقي هو محمد عبدالله القادري، اعتدى مؤخراً على أحد المحاسبين في الجامعة.
 
وأضافت أن الموظف المعتدى عليه يدعى "مروان الحجاجي" وأن شكر لك يكتف بالاعتداء عليه بل والتحقيق، بعد أن سحب منه هاتفه الشخصي، الذي لم يعده له حتى اللحظة.
 
المصادر لم تبين أسباب الاعتداء، إلا أنها توقعت أن عصابة المليشيا بالجامعة تخشى من تسرب أية وثائق، والتي فيها غسيلها المالي ونهبها للإيرادات والمستحقات.
 
وأكدت أن شكر يشغل نائباً لرئيس مجلس الإدارة وأصبح يتدخل في كل شئون الجامعة، ومنها تهديد الموظفين والموظفات على حد سواء.
 
وممارسة التهديد لا ينحصر بـ "شكر"، بل وصل إلى عادل المتوكل نفسه، عبر زوجته "ندى العبسي" والتي تعد المديرة الفعلية في الجامعة، حيث لا تمر أي شارة أو واردة إلا عبرها.
 
الأسبوع الماضي، تعرضت موظفات إدارة شؤون الطالبات، إلى التهديد بالعقاب من قبل العبسي، لتمرير قرار أصدرته بتعيين سكرتيرتها الخاصة (كريمة المغلس) بدرجة رئيس قسم في فرع الطالبات.
 
وقالت المصادر إن التي عينتها زوجة المتوكل، هي محالة للتحقيق، في جامعة أخرى وتم فصلها بسبب تسريبها للامتحانات.
 
وأكدت أن المتوكل رفض مقابلة الرافضات لقرار التعيين، وذلك نزولاً لضغوطات زوجته المصرة على تعيين سكرتيرتها بهذه الوظيفة.
 
ووصلت يد ندى العبسي، إلى أنها الوحيدة من تتلقى أي طلبات للتوظيف في فرع الجامعة، بعد أن اتضح للمرتادين لها بأنها هي المتحكمة بقرارات التعيين، ومن القرارات التي فرضتها في وقت سابق تعيين زوج سكرتيرتها كمسجل عام للجامعة.
 
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً