×
آخر الأخبار
في ذكرى ثورة 14 من أكتوبر.. فرصة اليمنيين لتعزيز الهوية الوطنية الحوثيون يعاودون اختطاف مدنيين في صنعاء بعد أيام من الافراج عنهم مأرب.. حفل فني وخطابي احتفاءً بالذكرى الـ56 لثورة 14 أكتوبر في لحظة خلاصه من الاختطاف.. "الصحفي حوذان" رصاصة قناص تحرمه فرحة اللقاء بشقيقه مليشيات الحوثي تغلق مركزاً لمحو الأمية بحجة تدريسه المنهج الحكومي ميليشيا الحوثي تلبس 400 مختطف زيا عسكريا وتضعهم كدروع بشرية إب.. رابطة حقوقية تحيي أربعينية ضحايا مجزرة كلية المجتمع بذمار الرئيس: لايمكن القبول بأي مليشيات خارج إطار الدولة منظمة صدى تنظم دورة تدريبية في الصحافة الحساسة بمأرب الحوثيون يواجهون العزوف المجتمعي عن مساجدهم بالحشد الإلزامي (وثيقة)

لم يكتفون بسرقة المعونات.. دعوات حوثية للمواطنين لرفض مساعدات المنظمات الدولية

العاصمة أونلاين – خاص


السبت, 06 يوليو, 2019 - 10:26 مساءً

مسلحون حوثيون بصنعاء- ارشيف

تواصل مليشيا الحوثي الانقلابية حربها وتحريضها ضد المنظمات الإنسانية والإغاثية العاملة في مناطق سيطرتها، حيث تحرض المواطنين على عدم استلام المواد الغذائية المقدمة من المنظمات الانسانية، باعتبارها مواد منتهية الصلاحية، وتابعة لليهود.
 
مصادر محلية ذكرت لـ"العاصمة أونلاين" أن مليشيا الحوثي الانقلابية وعبر خطباء الجمعة تحرض المواطنين ضد المنظمات الانسانية وتدعوهم لعدم استلام المواد الاغاثية من هذه المنظمات، بحجة انها تالفة وتؤدي للموت.
 
وأضافت المصادر "أن أحد الخطباء  قال في خطبته يوم أمس إن في أخذ المواد الغذائية من هذه المنظمات الموت المحقق الذي تسعى له دول "العدوان" بحسب وصفه، مضيفاً "أن هذه المنظمات تقتلهم بالصواريخ والغذاء" في حين يعلم اليمنيين أن مليشيا الحوثي هي سبب الحرب، وهي من شنتها على الشعب اليمني منذ خمس سنوات وهي من تقتل الشعب اليمني في مختلف المحافظات.
 
وفي استخفاف وتغرير لليمنيين في مناطق سيطرتهم قال خطيب الجمعة" إن هذه المنظمات تتبع اليهود، متهماً المنظمات بأنها تسعى لإعطاء إحداثيات المناطق، وزرع  الشقاق بين المواطنين، مختتماً خطبته" بأن هذه المنظمات تبعد الناس عن كتاب الله" حد وصفه.
 
واستغرب المواطنين من هذا الاستخفاف بعقولهم من قبل مليشيا الحوثي الانقلابية وخطبائها، مؤكدين أنها تناقض كل ما تقول، فهي من تقوم بنهب المساعدات الاغاثية وتبيعها في الأسواق السوداء، كما تحتكرها على موالين لها، وتحرم مئات الالاف من الأسر منها، فكيف تريد منا عدم استلام المواد الاغاثية بينما تقوم ببيعها في الاسواق السوداء.
 
كما أن المليشيا الانقلابية هي من تقوم بقتل الشعب اليمني للعام الخامس على التوالي، ويعيش ملايين اليمنيين في مناطق سيطرتها تحت خط الفقر نتيجة حرمانهم من مرتباتهم ومضايقتهم في أرزاقهم.
 
وبحسب سكان محليون فإن المليشيا الحوثية الانقلابية المدعومة من إيران، تدعي محاربة اليهود وهي من تقوم بالتطبيع معهم وخدمتهم، إضافة لقتلها اليمنيين بدلاً عن اليهود والاسرائليين الذي تتدعي مقاتلتهم.
 
وتخوض مليشيا الحوثي الانقلابية مغامرة خطيرة مع برنامج الغذاء العالمي يعود اضراره على اليمنيين في مناطق سيطرة الحوثيين، الذين هم بأمس الحاجة لهذه المساعدات نتيجة للوضع الاقتصادي والمعيشي المتردي الذي وصل اليه المواطنين في مناطق سيطرة المليشيات.
 
وكان برنامج الغذاء العالمي أعلن الأسبوع قبل الماضي، بوقف جزئي لأنشطته في مناطق سيطرة الحوثيين خصوصاً في العاصمة صنعاء ، بسبب تعسفات المليشيات ونهبها للمساعدات التي يقدمها البرنامج والمنظمات الإغاثية لليمنيين.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً