×
آخر الأخبار
صورة تُظهر حجم الأموال التي نهبها مشرف حوثي من إحدى مديريات إب تحت مسمى الزكاة الحكومة اليمنية تطالب باتخاذ موقف إسلامي موحد ضد جرائم الاحتلال الإسرائيلي وفاة الفنان عبدالكريم مهدي ومدرب المنتخب الوطني سامي النعاش حريق هائل يلتهم أكبر المولات التجارية بحي شميلة جنوبي صنعاء وزير يمني يتهم مليشيا الحوثي باستثمار مأساة الشعب الفلسطيني لجمع الأموال من المواطنين الحكومة اليمنية تدين بشدة الاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى وقصف غزة مليشيا الحوثي تواصل حملاتها لنهب المعونات الخيرية في صنعاء وزير الدفاع: الشعب اليمني وجيشه الوطني لن يقبلوا بتحويل صنعاء إلى مستعمرة فارسية البنك الدولي يوافق على منح مالية لليمن ومشاريع في الأمن الغذائي مدفعية الجيش الوطني تدك تحصينات مليشيا الحوثي والمفتش العام يشيد بالجاهزية القتالية

في ظل تفشي "كورونا".. أمهات المختطفين: رمضان سابع ومايزال أبنائنا خلف القضبان

العاصمة أونلاين/ صنعاء


الثلاثاء, 13 أبريل, 2021 - 10:44 مساءً

من وقفة احتجاجية لأمهات المختطفين - ارشيف

قالت رابطة أمهات المختطفين، إنه يحل شهر رمضان المبارك للعام السابع على التوالي "ومازال أبناؤنا المختطفون والمعتقلون والمخفيون قسرا خلف القضبان السجون وزنازينها الموحشة، وتزداد حياتنا سوءاً وتذرف عيوننا لأوجاعهم وآلامهم ليلاً ونهاراً فلا فرحة تكتمل لنا في غيابهم".

 

وأوضحت الرابطة في بيان، إنه مايزال (633) مدنياً مختطفاً في سجون مليشيات الحوثي بينهم (115) مخفي قسراً، ونحو 80 معتقل ومخف قسرياً في سجون تشكيلات أمنية في عدن.

 

ولفت بلاغ الرابطة إنه مع التقارير الدولية المتتالية التي تتحدث عن تفشي فيروس كوفيد-19 في اليمن ومتابعتنا للأحداث اليومية عن الوفيات بسبب الإصابة به؛ الى أن الأمهات يعشن حالة من الهلع على أبنائهن المختطفين.

 

كما أكدت توثيق (131) مدنياً مختطفاً مريضاً في سجون مليشيات الحوثي، حيث تنتهج المليشيات حرمان المختطفين من الرعاية الطبية كوسيلة للتعذيب والعقاب، وتترك المرضى من المختطفين للموت.

 

رصدت رابطة أمهات المختطفين وفاة (17) مختطفاً بسبب الحرمان من الرعاية الطبية.

 

ووجهت الرابطة أمهات المختطفين نداء تطالب بإطلاق سراح جميع المختطفين دون قيد وشرط.

 

وطالبت الأمم المتحدة ومبعوثها الخاص والدول الراعية للسلام إلى تكثيف الضغط مع تفشي فيروس كوفيد-19 على مليشيات الحوثي وأي تشكيلات أخرى لإطلاق سراح المدنيين المختطفين والمعتقلين والمخفيين قسراً.

 

ودعا بيان الرابطة الشخصيات اليمنية ذات التأثير والوساطات المحلية وجميع أفراد المجتمع "لاستثمار هذا الشهر الفضيل بالسعي الحثيث لإنقاذ أقاربهم وأصدقائهم وجيرانهم وأبناء مناطقهم من المدنيين المختطفين والمعتقلين والمخفيين وإطلاق سراحهم ولمّ شملهم بعائلاتهم".

 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً