×
آخر الأخبار
وزير الصحة يشدد على ضرورة التزام المنظمات بخطط الاستجابة التابعة للوزارة غزة .. 112 شهيدا و760 مصاباً في مجزرة شارع الرشيد اختتام بطولة مأرب الثالثة للملاكمة   مقتل واصابة 15 حوثيا في اشتباكات بينية في صعدة غادرت الجامعة ولم تعد.. تفاصيل اللحظات الأخير للطالبة "رميلة الشرعبي" قبل مقتلها بأحد شوارع صنعاء صور حصرية تظهر مشاركة دكاترة جامعة صنعاء بدور عسكرية للحوثيين بمديرية بني مطر "دكاترة جامعة صنعاء".. حضور الدورات الطائفية والعسكرية للحوثيين اجباري وبـأمعاء خاوية  محافظ تعز يدعو الحوثيين لفتح طريق الحوبان وتخفيف المعاناة السكان رابطة حقوقية تطالب الحوثيين بالإفراج العاجل عن "الكميم" دون شروط الحكومة تدين استهداف الحوثيين للبنية التحتية للاتصالات وتدعو المؤسسات الدولية لوقف تعاملها مع المليشيات

منظمة: التعذيب وسيلة حوثية لإذلال المختطفين وتخويفهم

العاصمة أونلاين/ حقوق وحريات


السبت, 03 فبراير, 2024 - 05:47 مساءً

قالت منظمة حقوقية إن التعذيب وسيلة منهجية لمليشيا الحوثي لإذلال المختطفين وتخويفهم.. مشيرة أن المليشيا تعرض المختطفين للإهمال الطبي والبدني، بصورة مخالفة للقوانين المحلية والقوانين الدولية.
 
منظمة سام للحقوق والحريات في هذا الموضوع أضافت أن المليشيا قامت وعن سابق إصرار، بانتهاك الضمانات الدستورية التي من المفترض أن يحظى بها المحتجزون، مثل الاحتجاز لمدة تزيد عن 24 ساعة دون عرضهم على النيابة، وحرمانهم من الالتقاء بمحاميهم في فترة الاستجواب'.
 
وأشارت في بلاغ تقدمت به منظمة "سام" لأليات الأمم المتحدة حول الاعتقال التعسفي والتعذيب وحرمان الضحايا من الحق في المحاكمة العادلة أمام محاكم تابعة لجماعة الحوثي إلى استخدام الجماعة لسياسة الإخفاء القسري المصحوب بالتهديد والتعذيب والمعاملة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة، مثل تعليق الأيادي إلى السطح والصعق الكهربائي، ومنعهم من الطعام، والتحقيق الليلي الطويل، والحرمان من النوم، بهدف إجبار الضحايا على الاعتراف على أنفسهم وتسجيل تلك الاعترافات القهرية، ونشرها على وسائل الإعلام.
 
وطالبت "سام" في بلاغها، بالكشف عن مصير المعتقلين والاطلاع على أوضاعهم والسماح لهم بالالتقاء بمحاميهم والزيارات العائلية.. مطالبة كذلك الفريق العامل المعني بحالات الاختفاء القسري والمقرر الخاص المعني بمسألة التعذيب، والتواصل مع مليشيا الحوثي وحثها على وقف انتهاكاتها بحق المعتقلين لديها ومنع تكرارها في المستقبل، وضمان اتباع الجهات القضائية التابعة للجماعة، للتدابير التي تضمن احترام حقوق الإنسان في اليمن، بما في ذلك حق الاعتقال التعسفي، وحق الدفاع، وحق المحاكمة العادلة.
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً 

كاريكاتير