×
آخر الأخبار
خطر البعد (الأيدلوجي) للحوثيين على اليمن والمنطقة.. في ورقة بحثية في واشنطن حملة الكترونية تستعرض جرائم المليشيات الانقلابية في ذكرى نكبة21سبتمبر مرصد دولي يدين اختطاف الأكاديمي "الشرجبي" ويحّمل مليشيات الحوثي المسؤولية عن حياته جامعة العلوم تقر نقل مقرها الرئيسي من صنعاء بسبب "السيطرة والاستحواذ" الحوثية "العاصمة" ينظم ندوة في ذكرى نكبة 21 سبتمبر بمأرب بهدف الإثراء وتكريس المناهج الطائفية.. مليشيات الحوثي تتوجه نحو خصخصة مدارس حكومية بصنعاء حقوق الانسان تدين استمرار مليشيا الحوثي باستهداف الاحياء السكنية في مأرب الجيش يحرر مواقع مهمة جنوب مأرب وقتلى حوثيين بمعارك وغارات محافظ مأرب: الثورة اليمنية تمثل إرادة شعب وقضية حق وحرية وكرامة الإرياني: على اليمنيين بأن يجعلوا من ذكرى النكبة فرصة لإسقاط وهم الإمامة

الحوثية كذراع للحرس الثوري الإيراني.. الديلمي يقدم التعازي لأسرة سليماني

العاصمة أونلاين – خاص


الثلاثاء, 21 يناير, 2020 - 05:05 مساءً

ارشيفية

تواصل مليشيات الحوثي الانقلابية تباكيها على مقتل قاسم سليماني، وتثبت مدى حزنها وفقدانها لأحد أعمدتها الرئيسية، حيث أثبتت مليشيات الحوثي مدى ارتباطها بإيران وسعيها لتنفيذ أجندتها الخاصة غير مكترثة لأسوء أزمة إنسانية تسببت بها في العالم.

المدعو إيراهيم الديلمي الذي عينته مليشيات الحوثي الانقلابية سفيراً لها في طهران، قام بزيارة لعائلة قاسم سليماني، ليتبرك بمقتل سليماني ويقدم واجب العزاء بحسب ما نقلته المسيرة" التابعة للحوثيين.

وبحسب ما نقلته قناة المسيرة الحوثية فإنها تثبت مدى الارتباط الوثيق بين الحوثيين والإيرانيين، حيث أكد المدعو الديلمي واحديه المصير مع المشروع الايراني في المنطقة.
 
وأثبت مقتل سليماني مدى ارتباط مليشيات الحوثي وحزب الله اللبناني بإيران، حيث أكد وزير الإعلام معمر الإرياني، أن مليشيات الحوثي الانقلابية هي أحد أذرع الحرس الثوري الإيراني في المنطقة.
 
وأشار الإرياني في تصريح نقلته وكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، أن أدوات نظام طهران في المنطقة تسعى لتهديد أمن دول الجوار وسلامة الملاحة في البحر الأحمر وباب المندب.
 
ودعا وزير الإعلام الحكومة البريطانية والاتحاد الأوروبي للعمل على تصنيف مليشيا الحوثي المتمردة حركة إرهابية وإدراجها في قوائم الإرهاب وتجميد أصولها
 
وكانت الحكومة البريطانية قد صنفت مليشيات حزب الله اللبناني بجميع أجنحته جماعة إرهابية وتجميد أرصدته بناء على قواعد مكافحة الإرهاب.

وتأتي هذه الإجراءات في سياق الضغوط الدولية على نظام طهران ومليشياته الطائفية للحد من تدخلاته وسياساته التخريبية في المنطقة وتهديداته للامن الإقليمي والدولي.
 
وكانت ابنة سليماني قد ناشدت المدعوان عبدالملك الحوثي وحسن نصر الله بالأخذ لها بثأر والدها قاسم سليماني، الذي قتل في غارة جوية إمريكية بالقرب من مطار بغداد وسط العراق.
 
 



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً