×
آخر الأخبار
من داخل مراكز الحوثي الطائفية بصنعاء.. ماذا تريد الجماعة..؟ تحقيق لـ "العاصمة أونلاين" السفير البريطاني: قضية تعز منسية رغم أهميتها وقطع الطرق أهم مشكلة تواجه المواطنين وزير التخطيط: جهود حكومية للتصدي لانعدام الأمن الغذائي ومواجهة هشاشة سبل العيش قيادي حوثي يعترف بقتله وسط صنعاء .. أسرة حسن زيد تكشف المستور في عملية الاغتيال وزير النفط يكشف عن جهود لإعادة تصدير الغاز المسال عبر منشأة بلحاف شركة قابضة من شركات منهوبة.. المليشيات تعزز قبضتها على قطاع الاتصالات مستغلة صمت الشرعية الشاب عادل.. حكاية مجند في صفوف المليشيات أوصلته مشاهدات العنف والجثث للانتحار ما الذي تستحدثه المليشيا في مبنى الجالية الصومالية بصنعاء..؟ شهود عيان يجيبون حملة إلكترونية واسعة تكشف جرائم مليشيا الحوثي الإرهابية بحق الطفولة في اليمن التحالف يعلن اعتراض 17 طائرة حوثية مفخخة والحكومة تدين تصعيد المليشيا

الحكومة تناقش مع البنك الدولي إمكانية إنشاء صندوق ائتماني متعدد المانحين لإعادة الإعمار

العاصمة أونلاين / صنعاء


الخميس, 10 يونيو, 2021 - 04:34 مساءً

اقترحت الحكومة اليمنية، على البنك الدولي، إنشاء صندوق ائتماني لدعم عمليات التعافي، وإعادة الإعمار، تحت إشراف لجنة توجيهية من الحكومة والمانحين وشركاء التنمية الدوليين

 

جاء ذلك لقاء وزير التخطيط والتعاون الدولي الدكتور واعد باذيب، اليوم، مع الفريق القطري لمكتب اليمن لدى مجموعة البنك الدولي برئاسة المديرة القطرية لمكتب اليمن تانيا ماير، عبر تقنية الاتصال المرئي.

 

واستعرض اللقاء الذي عقد افتراضياً، حافظة مشاريع البنك الدولي في اليمن، والهدف من إنشاء الصندوق الائتماني متعدد المانحين لدعم الصمود، والتعافي وإعادة الإعمار ومقترح النظام الأساسي، وسيناريوهات التدخلات وحوكمة مجلس شراكة الصندوق وأدواته التنفيذية.

 

وقدم الدكتور باذيب، ملاحظات الحكومة اليمنية على مسودة المذكرة المفاهيمية، حول صندوق الصمود والتعافي وإعادة الإعمار في اليمن، متطرقاً الى أهمية الشراكة بين البنك والحكومة اليمنية في الإعداد لهذه الوثيقة الهامة، وبما يتناسب مع أولويات الحكومة اليمنية والأوضاع الاستثنائية التي تمر بها البلاد.

 

ودعا إلى وضع استراتيجيات مراقبة للصندوق تعتمد على ممارسة مبتكرة لتوفير البيانات، وتحسين متانتها وموثوقيتها ، مع مراعاة النهج في سياقات الدول "الهشة" الأخرى ، لتعظيم الاستفادة من البيانات وتحسين ثقة أصحاب المصلحة وبما يعزز مبدأ الشفافية.

 

واشار الدكتورباذيب، الى تعويل الحكومة اليمنية على مجموعة البنك الدولي كمؤسسة دولية ذات خبرة كبيرة للنهوض باليمن من أزمته الاقتصادية، وتوسيع نطاق التدخلات للمحفظة 19، لتشمل قطاعات حيوية هامة مثل المياه والصرف الصحي والزراعة والاسماك.

 

من جانبها أشارت رئيسة الفريق تانيا ماير، إلى أن ملاحظات الحكومة سيتم استيعابها والترتيب لعقد اجتماع آخر عقب استيعابها، لافتة الى تطلعها لمساعدة اليمن والشراكة مع الحكومة اليمنية ممثلة بوزارة التخطيط والتعاون الدولي.



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً