×
آخر الأخبار
للمرة الأولى.. المليشيات الحوثية تعترف بتفشي "كورونا" بصنعاء وتتنصل عن المسؤولية وصول أول رحلة لليمنيين العالقين بالخارج الى مطار سيئون إصابة 3 مختطفين بكورونا.. رابطة حقوقية تطلق مناشدة عاجلة لإنقاذ المختطفين في مركزي صنعاء صنعاء.. ارتفاع متصاعد للوفيات بكورونا خلال أيام العيد ومئات الإصابات الجديدة تسجيل 22 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" الإعدام وكورونا تهدد حياتهم.. صحفي يروي مأساة شقيقه وزملائه الثمانية مصرع 11 حوثياً بمواجهات مع الجيش شرق صنعاء متحدث الجيش: سيكون الرد قاسياً على المليشيات ودماء الشهداء لن تذهب هدراً الرئيس ونائبه ورئيس البرلمان يعزون رئيس الأركان باستشهاد نجله وعدد من منتسبي الجيش بينهم 9 صحفيين.. منظمتان: تفشي كورونا في سجون الحوثيين يهدد بكارثة لآلاف المختطفين

رغم مخاطر تفشي كورونا.. ميليشيا الحوثي تواصل إقامة أنشطة طائفية جماعية

خاص


الاربعاء, 25 مارس, 2020 - 06:08 مساءً

تواصل مليشيا الحوثي المدعومة من إيران تجهيزاتها للاحتفاء بما تسميه ذكرى الصمود، في الوقت الذي يعيش العالم حظر تجوال بسبب تفشي وباء كورونا الذي يضرب أكثر من 150 دولة حول العالم؟.
 
توقفت العملية التعليمية في اليمن كإجراء احترازي لمنع انتشار الفيروس، إلا أن الفعاليات والأنشطة الطائفية التي تنفذها ميليشيا الحوثي لم تتوقف، غير مكترثة بحياة المواطنين.
 
ففي مديريتي معين والتحرير وسط العاصمة صنعاء فرضت مليشيات الحوثي على أكثر من  140مدرسة حكومية واهلية إقامة ما أسمته معارض "ذكرى الصمود".
 
وتروج مليشيات الحوثي في معارضها انتصاراتها المزعومة وعملياتها القتالية في الجبهات، في محاولة منها لصرف أنظار المجتمع عن الكارثة التي تجتاح العالم.
 
وألزمت الميليشيات جميع أفراد الطاقم التعليمي بمدارس موسى بن نصير والقميعة بمديرية معين، وأم هاني بعصر، ومجمع السعيد التربوي بهائل، ومدارس أخرى، على حضور تلك الدورات الحوثية.
 
ولاقت عمليات التحشيد واصرار مليشيات الحوثي على إقامة الفعاليات في ظل الوضع الطارئ عالمياً استهجان نشطاء يمنيين.
 
مدير مركز العاصمة الإعلامي عبدالباسط الشاجع، قال في تغريدة له: "الحوثيون أقروا الإجازة للمدارس والمؤسسات بذريعة إبعاد المواطنين عن أماكن التجمعات احترازا من تفشي كورونا.. وهذا أمر جيد. م
 
متسائلا: لكن لماذا يواصلون حشر الطلاب والموظفين والمعلمين ويجبروهم على حضور أنشطتهم الطائفية التي لا تنقطع، مؤكداً ان مليشيات الحوثي تقوم بتنظيم فعاليات وتستعد لإقامة فعاليات ما تسمى بذكرى الصريع.
 
وتتاجر مليشيات الحوثي على الدوام بمعاناة اليمنيين في شتى الجوانب، وهو ما يحدث مؤخراً تجاه وباء كورونا المتفشي في أغلب دول العالم، حيث عملت الجماعة بشتى الوسائل لتوظيف الدعاية عن كورونا في شن المزيد من الجبايات واحتجاز المواطنين على مداخل المدن الرئيسية ومضاعفة أسعار الأدوية والكمامات.



لمتابعة الموقع على التيلجرام @Alasimahonline


تعليقات 

اقرأ ايضاً